أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » برهان غليون / فكرو بالسوريين الذين فقدوا كل شيء

برهان غليون / فكرو بالسوريين الذين فقدوا كل شيء

نتفهم قلق الغرب والشرق من الارهاب، ونقدر مخاطر سقوط الأسد اليوم من دون بديل واضح ومقنع، وانهيار ما تبقى من بنيان أمني لم يتقن وظيفة أخرى حتى الآن سوى إرهاب الشعب السوري٫ لكن، مع حرصنا على عدم التفريط في الخبرة التي اكتسبها في ميادين الارهاب والتشبيح والتنكيل، لا يكفي هذا لتبرئة مجرم قاتل ووحش دموي، ولا للتغطية على جرائمه وغدره. هناك ترتيبات كثيرة ممكنة من أجل تطمين الخائفين وتبديد قلق الغربيين الجميع مستعد للتفاوض حولها وتأمينها، بما في ذلك بالتعاون مع بعض عناصر النظام القابلة بتغيير قواعد العمل والحكم. إنما لا يمكن المراهنة على تحويل الذئب إلى حارس ليلي ولا ترسيم الثعلب ناطورا على الحمام. على هؤلاء الخائفين من مخاطر التغيير أن يفكروا أيضا بالسوريين الذين فقدوا كل شيء، وطنهم وأولادهم ومواردهم ومستقبلهم من اجل الخلاص من الوحش الدموي الذي احتل وجودهم ودمر حياتهم، وأن يجدوا الطريقة التي تحفظ ماء وجه الجميع، ومهما كان الحال، لن يقبل الشعب السوري ان يكون الضحية البريئة في هذه اللعبة القذرة.



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع