أخبار عاجلة
الرئيسية » إقتصاد » توقعات بتراجع حاد لاسواق الاسهم مع ارتفاع اسعار النفط بسبب عاصفة حزم

توقعات بتراجع حاد لاسواق الاسهم مع ارتفاع اسعار النفط بسبب عاصفة حزم

توقع محللون لـ”مباشر” أن تكون للضربة العسكرية في اليمن انعكاساً سلبيا على الأسواق الخليجية والعربية،فيما ستأتي النتائج ايجابية على أسعار النفط.

وأعلنت السعودية، أمس الأربعاء، أنها بدأت عمليات عسكرية في اليمن بشن ضربات جوية، بالتنسيق مع تحالف يضم عشر دول؛ بهدف التصدي للمقاتلين الحوثيين الذين يحاصرون مدينة عدن الجنوبية التي لجأ إليها رئيس البلاد.

وقال محمود أبوزيد، المحلل المالي لدى نماء للاستشارات المالية: “إن التجربة في التعامل مع الأزمات السابقة مثل الربيع العربي، والحرب بليبيا وسوريا والعراق، وتوترات الأزمة الإيرانية أثبتت أن التأثر بالأسواق الخليجية سيكون مضاربياً.

وارتفعت أسعار نفط برنت العالمية يوم الأربعاء 6%، ما يعادل 2.19 دولار، إلى 59.71 دولار للبرميل.

وأشار محلل أسواق المال فيصل بوشهري إلى أن “اعتزام قصف اليمين، ومحاربة الحوثيين ليس خبراً جديداً على مسامع المتداولين بالأسواق، ولكن إعلان الحرب ليلة أمس وبداية العمليات العسكرية أتوقع أن يزيد حالة الترقب والخوف لدى كثير من المستثمرين بالأسواق”.

وبدأت العملية، أمس الأربعاء، في السابعة مساءً بتوقيت مكة المكرمة.

وتشمل الدول المشاركة كلاً من الدول الخليجية الخمس: السعودية، والإمارات، والكويت، والبحرين، وقطر، بالإضافة إلى مصر، والأردن، والسودان، والمغرب، وباكستان.

وأوضح أنه بشكل عام فإن حرب اليمين سيستغلها مدير المحافظ، وصناع الأسواق في تصحيح مسار البورصات الخليجية، مؤكداً انعكاس تلك الحرب على أسعار النفط بشكل سريع ولافت، حيث رأيناها اليوم تقترب من حاجز الـ 60 دولاراً.

وقال البيت الأبيض، صبيحة اليوم الخميس، إن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية باراك أوباما، وافق على تقديم دعم لوجستي واستخباراتي لعملية “عاصفة الحزم” العسكرية في اليمن.

ومن جانبه، أكد عدنان الدليمي، مدير شركة مينا للاستشارات المالية: أن الانعكاس سيكون إيجابياً، خاصة أن العمليات تسير بشكل جيد.

وعن انعكاسات “عاصفة حزم” على الأسواق العربية توقع “موسى الصايغ” المحلل بأسواق المال، أن تشهد البورصات عمليات بيع وتراجع؛ نتيجة للعزوف عن الشراء خوفاً من التطورات أثناء الإجازة الأسبوعية.

وأما عن الأسواق العالمية بنهاية جلسة الأربعاء، فتراجعت الأسواق الأمريكية، حيث انخفض مؤشر داو جونز الصناعي ما يعادل 1.62 %، ليصل إلى 17718.54 نقطة، وخسر مؤشر ستاندرد آند بورز 500 نحو 1.46% ليسجل 2061.05 نقطة، وانخفض مؤشر ناسداك المجمع 2.37% إلى 4876.52 نقطة.

وأغلق مؤشر يورو فرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى متراجعاً 1.08% عند 1586.96 نقطة، وتراجع مؤشر داكس الألماني 1.17 %، وتراجع مؤشر كاك 40 الفرنسي 1.32%، وفي أنحاء أوروبا هبط مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.41%.