أخبار عاجلة
الرئيسية » صحة » “باليو” حمية العصر الحجري لتعزيز وتقوية الجسم بالاضافة لانقاص الوزن بسرعة

“باليو” حمية العصر الحجري لتعزيز وتقوية الجسم بالاضافة لانقاص الوزن بسرعة

لم تتغير طبيعة الجسم الإنساني منذ العصر الحجري لكن أجسام أسلافنا كانت تتميز بكمالها ونحافتها فما هو سر الحمية الغذائية الملائمة والسبب في السلامة الجسمانية التي تمتع بها آباؤنا الأوائل.
تعتمد حمية العصر الحجري”باليو”، التي يمارسها بعض الأشخاص الراغبين في إنقاص وزنهم، بالأساس على الأسماك عالية الجودة واللحوم الخالية من الدهون بالإضافة إلى الفواكه والخضروات والمكسرات والبذور. كما تخلو هذه الحمية من أي تنوع في منتجات الحبوب والبقوليات وأي تحلية اصطناعية، حتى السكر ينبغي تجنبه.
وحسب ما ذكره موقع “إر بي أولاين” المعني بشؤون الصحة ووفقا لأبحاث علمية فإن حمية العصر الحجري تفترض أن مكونات المنتجات الاصطناعية لها تأثير سلبي على الإنسان ومعظم الأمراض العصرية التي نعيشها حاليا لها صلة باستهلاك هذه المنتجات.

ويضيف الموقع أن كتب الطبخ المتبنية لحمية العصر الحجري تساعد على تسهيل تغيير نمط عيش المستهلك في إعداد وجبات الطعام، وتعود حمية العصر الحجري بالمستهلك من غذاء الإنسان العصري إلى غذاء إنسان العصر الحجري. ويضيف الموقع أن فقدان الوزن على المدى القصير لا يمثل محور هذا النظام الغذائي لكن الهدف من هذه الحمية الغذائية هو تعزيز وتقوية الجسم ونظام القلب والأوعية الدموية.

ويؤكد أخصائيون أن اتباع حمية العصر الحجري والامتناع عن أكل الحبوب والسكريات يسرع عملية حرق الدهون، ويُنصح باستهلاك البروتينات والدهون وكمية صغيرة من الكربوهيدرات. وحسب موقع “إر بي أولاين” فإن ثمار اتباع حمية العصر الحجري يمكن جنيها بعد أسابيع قليلة.