أخبار عاجلة
الرئيسية » مقالات وآراء » غليون : موقف النصرة حيال إدلب خطوة إيجابية يمكن البناء عليها

غليون : موقف النصرة حيال إدلب خطوة إيجابية يمكن البناء عليها

نارين عيسى
وصف المعارض السياسي السوري برهان غليون خطوة جبهة النصرة بعدم الاستئثار بحكم إدلب بعد تحريرها بالخطوة الإيجابية، مؤكداً بأن رسالة (أبو محمد الجولاني) زعيم جبهة النصرة “خطوة بناءة على درب وحدة المقاتلين والثوار”.
وقال برهان غليون : رسالة زعيم النصرة التي أعلن فيها أن الجبهة لا تنوي حكم مدينة إدلب أو الاستئثار بحكمها، وأكد على ضرورة الحفاظ على الممتلكات والمرافق العامة في المدينة وعلى سير العمل فيها كالمعتاد، في إدلب المحررة، خطوة ايجابية مهمة يمكن البناء عليها من أجل التوصل إلى حل للمعضلة السياسية الكبرى التي لا تزال تضعف قوى الثورة، وتأكلها من الداخل، وتغذي الشكوك التي يثيرها الكثيرون في الداخل والخارج حول العلاقة بين القوى الجهادية والقوى الوطنية، والتي تجعل المستقبل يبدو غامضا بالنسبة للسوريين إزاء أي تقدم على الارض وفي مجال التحرير”.
وأشار إلى أن الرسالة ” تؤكد ما ذكرته في رسالتي للائتلاف من أن المنطق الذي مكن المقاتلين من التفاهم على خطة لتحرير إدلب، يمكن أن يمكنهم من التوصل أيضا إلى صيغة متفق عليها لصيانة هذا النصر، والتعاون على حماية المدن والقرى المحررة، وتجنب الفوضى والانقسام والاقتتال، إذا بذل فيه ما يجب من الجهد والنقاش الجاد، وهذا ما حصل بالفعل”.
مضيفاً عبر صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي “بيد أننا لا ينبغي أن نركن لهذا الانجاز، ونعتبره كسباً ناجزاً ما لم يتم الاتفاق بشكل واضح على تعميم هذه الصيغة، ليس في إدلب فحسب، وإنما في كل شبر يتم تحريره من سوريا، من جهة، وما لم نضع القواعد التي تحول دون عودة النزاع وترسم الطريق الصحيح لحله إذا نشب مهما كانت الظروف، والحيثيات من جهة ثانية”.

المصدر: سراج برس



تنويه : ماينشر على صفحة مقالات وآراء تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع