أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » فصائل الجبهة الجنوبية تقاطع جبهة النصرة / نرفض أي فكر تكفيري تتبناه أي جبهة داخل الثورة السورية

فصائل الجبهة الجنوبية تقاطع جبهة النصرة / نرفض أي فكر تكفيري تتبناه أي جبهة داخل الثورة السورية

أعلنت فصائل المعارضة المسلحة المنضوية تحت لواء القيادة الجنوبية في درعا مقاطعة جبهة النصرة بشكل تام، وعدم التعاون أو التنسيق معها عسكرياً أو فكرياً، وذلك بحسب بيان صادر عنها.

وأصدر كل من الجيش الأول، وفرقة فلوجة حوران، وألوية سيف الشام، والفيلق الأول، وفجر الإسلام، بيانات مشابهة أعلنت فيها مقاطعة جبهة النصرة، وإنتمائهم للجبهة الجنوبية.

وأكد الناطق الرسمي بإسم الجبهة الجنوبية عصام الريس لـ”مدار اليوم” صحة البيانات، وقال إن هذه البيانات هي جزء من اتفاقية الدفاع المشترك التي وقعتها فصائل الجيش الحر المنطوية تحت راية الجبهة الجنوبية، وهي رد على تجاوزات جبهة النصرة في معبر نصيب، بالإضافة إلى خطفها عناصر من الجيش الحر، وفق تعبيره.

وجاء في البيانات “نرفض أي تعاون أو تقارب عسكري كان أم فكري مع جبهة النصرة، أو أي فكر تكفيري تتبناه أي جبهة داخل الثورة السورية، وتعتبر تلك الفصائل الجبهة الجنوبية هي المكون العسكري الوحيد الممثل للشعب السوري في الجنوب”.

ولم يؤكد الريس صحة الأخبار المتداولة عن إشتباكات بين النصرة والجيش الحر في درعا، إلا أنه لم يستبعد أي رد من جبهة النصرة التي لا تريد لفصائل الجيش الحر أن تتوحد، حسب قول الريس.