أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » ثوار حوران يرفضون التطرف ويؤكدون خلافهم عقائديا مع افكار جبهة النصرة والقاعدة وداعش

ثوار حوران يرفضون التطرف ويؤكدون خلافهم عقائديا مع افكار جبهة النصرة والقاعدة وداعش

ابو كنان الشريف نائب قائد جيش اليرموك في درعا

لا وجود حقيقي لتنظيم داعش في الجنوب ولا دليل ثابت على ذلك ، أنما مجموعات صغيرة كمجموعة ابو مصعب الفنوصي بالقنيطرة وهم لا يعتبروا تنظيم حقيقي

سبب وجود هكذا مجموعات هو عدم وجود دعم حقيقي في الجنوب،وهناك بعض الأشخاص يبحثون عن دعم مادي ، بالاضافة لبعض الافكار التكفيرية والتي تنشر بشعارات براقة لتلامس عواطف الشباب ليتم تشكيل مثل هذه المجموعات

جيش اليرموك لن يسمح بوجود الفكر التكفيري في الجنوب ومن يحمله هو عدو مثله مثل نظام بشار الأسد وسنضرب بيد من حديد كل من يحمل هذا الفكر التكفيري

المعركة محصورة فقط مع الفنوصي وجماعته في القحطانية وبعض قرى القنيطرة وساعات وتفصل المعركة ، ومعركتنا ضده كانت بعد مبادرته بقطع الطريق وقتل أفراد من كتيبة أحرار نوى وبطريقة بشعة وتحركنا لقتاله بعد بيان رسمي من دار العدل في حوران يدين الفنوصي وجماعته

أذا ثبت بالبراهين القاطعة أن لواء شهداء اليرموك يتبنى هذا الفكر التكفيري سوف نتخذ الأجرائات اللازمة وسنحاربه وسنحارب أي جهة عسكرية كانت أو مدنية تحمل مثل هذا الفكر التكفيري

قتالنا مع جبهة النصرة مرفوض ، أختلافنا معهم بسبب إنتمائهم لقاعدة الجهاد الإسلامي وأذا توافقنا معهم بأي معركة أو عمل فهو توافق آني وليس دائم حتى تنفذ شروطنا و تنفصل عن القاعدة وأن ينفذوا أجندات الثورة السورية فقط

الخلافات بين الكتائب يؤثر سلباً على الثورة ويؤثر على قتالنا ضد عدونا الرئيسي نظام بشار الاسد ومايحدث الأن شيئ صغير ولن يؤثر على الجبهات وهناك تحضيرات لمعارك جديدة في درعا

على الجميع أن يعود لمسار الثورة الحقيقي ، باب النقاش مفتوح مع الجميع أذا كان الهدف منه هو التقارب وإيجاد حلول ، على الجميع أن يعتقد أنه جزء وغيره جزء ونكمل بعضنا .