أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار عاصفة » أمريكا تستفز المسلمين مجددا : مسابقة رسوم مسيئة للنبي محمد في تكساس تتسب بقتيلين

أمريكا تستفز المسلمين مجددا : مسابقة رسوم مسيئة للنبي محمد في تكساس تتسب بقتيلين

قُتل مسلحان يُشتبه في انهما يحملان قنابل، وأُصيب شرطي بجروح، في اطلاق نار، وقع أمس (الأحد)، امام مركز للمعارض في ولاية تكساس الاميركية، كانت تجري فيه مسابقة لرسوم كاريكاتورية للنبي محمد، كما أعلن منظمو الفعالية.

من جهتهم، افاد عناصر في «قوات التدخل السريع» (سوات)، شبكة «ايه بي سي» التلفزيونية ان المُشتبه بهما أطلقا النار على مركز «كولويل سنتر كورتيس»، في مدينة غارلاند (تكساس، جنوب الولايات المتحدة) حيث كانت تجري مسابقة في الرسوم الكاريكاتورية، وضعها منظمو الفعالية في خانة «حرية التعبير».

ونظّمت هذه المسابقة جمعية «المبادرة الاميركية للدفاع عن الحرية» التي دعت الزعيم الشعبوي الهولندي المعادي للاسلام غيرت فيلدرز لحضور الفعالية، وقد لبى الدعوة.

وقال فيلدرز في تغريدة على «تويتر» تعليقاً على الحادث: «إطلاق نار في غارلاند خلال مسابقة للرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد لحرية التعبير. لقد غادرت المبنى لتوي».

ولاحقاً اعلن فيلدرز في رسالة عبر البريد الالكتروني، تلقتها وكالة «فرانس برس»، انه اصيب بـ«صدمة» من جراء ما حدث، مؤكداً انه لم يُصب بأي اذى، وان الهجوم «اعتداء على حريات الجميع».

وقال فيلدرز: «كنت تحدثت لمدة نصف ساعة عن الرسوم الكاريكاتورية والاسلام وحرية التعبير، وقد غادرت لتوي المبنى»، مضيفاً: «انا مصدوم (…) هذا اعتداء على حق الجميع في حرية التعبير».

وتبحث الشرطة حالياً عن سيارة يُشتبه في انها تحوي متفجرات.

وأفادت مدونة الكترونية مختصة في اعتراض الاتصالات اللاسلكية بين افراد الشرطة، ان قوات الامن رصدت مشتبهاً به داخل متجر على مقربة من المركز وبيده قنبلة يدوية، مشيرة الى انه تم اخلاء مركز المعارض والمتاجر القريبة منه.

 

واشنطن – أ ف ب