أخبار عاجلة
الرئيسية » أخبار عاصفة » اشتباكات بين المتظاهرين والعناصر الامنية بمهاباد في كوردستان ايران

اشتباكات بين المتظاهرين والعناصر الامنية بمهاباد في كوردستان ايران

اندلعت اشتباكات بالاحجار والعصي بين متظاهرين وعناصر الامن على خلفية انتحار أحدى عاملات التنظيف في احد فنادق قضاء مهاباد في كوردستان ايران.

وقال الناشطون على المواقع التواصل الاجتماعي ان “احدى منظفات فندق تارا، فريناز رمت نفسها من الطابق الرابع للفندق بعد ان حاول احد موظفي السياحة الاعتداء عليها جنسياً بموافقة صاحب الفندق مقابل ان يمنح الموظف صفة النجومية الخمسة للفندق”.
1
وقالت عائلة فريناز لشبكة رووداو الاعلامية، ان “السلطات الامنية فتحت ملف التحقيق في ملابسات الحادث”، داعيةً سكان مهاباد بالتأني لحين اعلان نتائج التحقيق.

10

من جانبه قال قائمقام قضاء مهاباد جعفر كتاني لشبكة رووداو الاعلامية ان “ما نشر على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص انتحار فريناز هو أضعف رواية للحادثة، داعيا الناس في المدينة بالتأني لحين اعلان النتائج ومنح السلطات الامنية وقتاً كافياً للبت في التحقيقات الجارية”.

5

تبعد هذه المدينة عن الحدود العراقية حوالي 200 كم وقد تم الإبلاغ عن جرح متظاهر واحد على الأقل في الإضطراب الذي حصل بعد مقتل فاريناز خسرواني التي سقطت من الدور الرابع في الفندق. حيث استنكر المتظاهرون هذا الموت المشكوك به أن يكون مفتعلاً واعتقلوا مشتبهاً به وأشعلوا النار في جزء من الفندق وقال محافظ المدينة جعفر كاتاني بأنه كان على المحتجين الإنتظار حتى إتمام التحقيقات .. أهل الفتاة وافقوا على إجراء التحقيقات ولكن الإضطرابات استمرت في المدينة التي يصل تعداد سكانها إلى 280000 نسمة .. حيث قال أحد أفراد العائلة: نحن ننتظر نتائج التحقيقات