أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » هند عبود قبوات مسيحية تدلي بشهادتها أمام لجنة مجلس النواب للشؤون الخارجية في الكونغرس الأمريكي.

هند عبود قبوات مسيحية تدلي بشهادتها أمام لجنة مجلس النواب للشؤون الخارجية في الكونغرس الأمريكي.

أدلت هند قبوات بشهادتها هذا الصباح أمام لجنة مجلس النواب للشؤون الخارجية خلال جلسة استماع حول موضوع “المجتمعات القديمة تحت الهجوم : استهداف داعش للأقليات الدينية”

لم يكن من المقرر أن تكون الفظائع التي يرتكبها نظام الأسد في سوريا جزءا” من نقاش الجلسة ، و كان من المفترض ان يقتصر نقاش الجلسة على موضوع “استهداف داعش للأقليات الدينية في الشرق الأوسط “، إلا أن هند أصرت مرارا” و تكرارا” أنه من غير المنصف أن نخص بالذكر معاناة فئة دينية واحدة دون غيرها من الفئات الأخرى من السوريين التي تعاني بدورها ايضا” ، و اعتبرت أن استثناء الفئات الأخرى من النقاش عمل غير أخلاقي، و أكدت على ضرورة تأمين مناطق آمنة و محمية لجميع المدنيين.

1

و انتقدت هند قبوات النائب “بيري” و أنبته عندما وجه اليها السؤال “كيف بإمكان امريكا أن تقدم المساعدة للمسيحيين لمغادرة سوريا؟” و أجابته انها تشعر بالإهانة و الغضب بأنه لا يعبأ بمساعدة الملايين من السنة الذين هم ايضا” ضحايا لنظام الأسد و داعش.

وأكدت هند أن أفضل طريقة لتقديم المساعدة للمسيحيين هي بإنهاء النزاع و أن الطريق الأمثل لحماية الأقليات هو دعم و تعزيز ديمقراطية حقيقية فعالة. وأضافت أن المسيحيين في سوريا قد عاشوا مع غيرهم من السوريين جنبا” إلى جنب لآلاف السنين وهم لا يريدون أن يعيشوا بعزلة عن أشقائهم السوريين. و أشارت أن المسيح علم المسيحيين تقديم المساعدة للمحتاجين و أن الكثير من الكنائس في سوريا فتحت أبوابها على مصراعيها و قدمت العديد من المساعدات الإنسانية لجيرانهم المسلمين.

تمكنت هند من خلال شهادتها أن تفرض إضافة نظام الأسد كطرف رئيسي من أطراف النزاع في سوريا و التذكير بجرائمه بدلا” من مناقشة داعش فقط كطرف وحيد في الأزمة ، مما دفع رئيس الجلسة “رويس” لمناقشة فكرة تأمين مناطق آمنة للمدنيين و دور هذه المناطق الآمنة في التسريع في إيجاد حل سياسي، و ذكر “رويس” الحضور أن الأقليات تتعرض للاضطهاد من قبل كلا نظام الأسد و داعش على حد سواء.

https://www.facebook.com/hind.kabawat?fref=ts

 

VIDEO