أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » بوق الثوررة: بوكر …

بوق الثوررة: بوكر …

والدي زلمة حجي صايم مصلي , خطيئته الوحيدة انه انجبني , لكن برغم ورعه كان له في القديم شوية حركات فاستغل هذه الخبرة القليلة بتلقيني درسا لن انساه طيلة عمري .
فعندما كنت طفلا , استحوذ على ذهني فلم اميركي يتحدث عن لاعب قمار ماهر , شخصيته كانت ساحرة حركاته الرشيقة ابتسامته الباردة وملامحه التي تشي باللا شيء .
حرنت يومها وانا طفل على والدي ان يعلمني لعبة البوكر , راسي وألف سيف إلا ان اتعلم البوكر, استسلم الرجل لطلباتي المتكررة وقالي نقلع جيب الورق تا نلعب , ورسم على شفتيه ابتسامة خبث.
بدأ يعلمني القواعد وأسماء الاوراق (ستريت – فلاش ستريت – كنت – الخ ) حتى اتقنتها , ثم قال نلعب دور تجريبي , ولعبنا هذا الدور وفزت , ثم دور اخر وفزت ايضا .
قال لي بعدها الان نلعب عل مصاري واخذ من جزدانه قليلا وأعطاني , وقال.. الي تربحو مبروك عليك بس ترجع اساس مصاريك , ثم لعبنا دوريين اخريين وفزت واعدت اساس المصاري وازدادت ثقتي بنفسي , حتى عادت تلك الابتسامة الخبيثة ترتسم مرة اخرى على وجهه عندما خسرت اول دور , ثم لعبنا اخر , وزدت مراهناتي وخسرت كل ربحي , ثم اكملنا وخسرت اساس المصاري التي اعطاني اياها .
قال لي مقاطعا , تحب ادينك ؟ اجبته بالإيجاب , واستدنت منه وأكملت وخسرت ديني وفلست , فقال والدي روح أدين من امك .
ذهبت لامي وقلت لها ( ابوي يقلجي دينيني شوية مصاري تا نلعب قمار انا ويا ),,, صرخت يا ويلي واستلت شحاطتها وقنصتني بها , ثم ذهبت لوالدي تستفهم منه عن الخبر , فقال لها بلهجة حازمة … أنطيي الولد مثل ما قالجي.
اخذت دين امي ولعبت به وخسرته ,, فقال لي تحب تكمل ؟ بلكي تعوض خسارتك , فقلت له ديني , فرفض , فذهبت لوالدتي وطلبت دينا , فعالجتني بالشحاطة الثانية وقالت قول لبوك يحل عني احسن مابي غدا اليوم ها .
عدت لوالدي وأخبرته ان لا احد يريد ان يدينني , فقال لي .. روح (بوق ) اسرق من امك …
عدت بسرقتي وخسرتها .
نضرا والدي نحوي وقال .. عدك شي تبيعو اشتري منك ؟؟؟ قلت له مثل ماذا ؟ قال بيعني كنزتك , شلحتها دون تردد , ولعبت بقيمتها , ثم بعته بنطالي وخسرته ثم قميصي الداخلي , حتى كلسوني بيعني اياه .
جلست كالطرزان امامه انظر من حولي وانا اراجع في عقلي حجم المصيبة وهول الكارثة , فانا مديون وبالزلط .
عندها طلب مني والدي الاقتراب نحوه , ففعلت , ثم طرقني جفا (كف) الزقني على حائط الغرفة , وقال جملته ومضى .
(( القمرجي يبيع حتى عرضو ))…
بشار الاسد , شكلو حافظ مو ملعبو قمار بصغرو, كرت تدمر لن يعيد له خسارته , وكقمرجي ارعن وفاشل لن يقوم من على طاولة القمار حتى يبيع عرضه وطائفته واخته وامه بعد ان باع سوريا في اول دور له .

المصدر: صفحة بوق الثورة على الفيسبوك



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع