أخبار عاجلة
الرئيسية » ثقافة وفن » مخرج موال يطالب المؤيدين ممن انتحلوا إحدى صور أفلامه بالكف عن “الدعارة الإعلامية”

مخرج موال يطالب المؤيدين ممن انتحلوا إحدى صور أفلامه بالكف عن “الدعارة الإعلامية”

مخرج موال يطالب المؤيدين ممن انتحلوا إحدى صور أفلامه بالكف عن “الدعارة الإعلامية” جود سعيد
طالب مخرج موال من سماهم “أبطال الصفحات الوطنية ومهرجيهم والمطبلين خلفهم”، بالتوقف عن نشر صورة من أحد أفلامه على أساس أنها لأحد عناصر مشفى جسر الشغور، مضيفا: “كفى دعارة إعلامية”.

وأكد المخرج “جود سعيد” أن صفحات موالية كثيرة تلقفت الصورة وبدأت بنشرها ونسبتها لأحد الجنود في ثكنة مشفى الجسر، علما أنها فيلم لـ”سعيد” يحمل اسم “مطر حمص”، وأن من يظهر فيه هو الممثل “دانييال الخطيب”.

ويعرف “سعيد” بتبنيه لمقولات النظام، ودفاعه عنها، من موقعه كابن ضابط كبير خدم في جيش النظام، وهو متزوج من إعلامية شديدة الولاء لنظام بشار الأسد، تدعى “أوغاريت دندش”.

ولـ”سعيد” أفلام عدة، حاول خلالها تبييض صفحة النظام وجيشه، ومنها فيلم “مرة أخرى” الذي تولى تقديم صورة مجمّلة لانتهاكات جيش النظام في لبنان، وهو المكان الذي خدم فيه والد “سعيد” فترة من الزمن.

أما فيلم “مطر حمص”، فقد صوره “سعيد” على أنقاض حمص المدمرة بقذائف النظام الذي يواليه، وبالتحديد على أنقاض “بابا عمرو”، متحديا مشاعر كل الضحايا وذويهم، ليقدم رؤية النظام مغلفة ضمن قالب “قصصي”.

من جهته، وافق “الخطيب” على ما قاله “سعيد” موضحا أن صورته يتم تداولها من أكثر من شهرين، وأنه كل يوم يجد إشارة على صفحته من أحد الأصدقاء بخصوص الصورة، التي يتفنن الموالون بنشرها على إنها لجندي من النظام.

وأضاف الخطيب: “لكن انتشارها الجنوني حدث بعد موضوع جسر الشغور، وعلى فكرة أنا كنت حاططها صورة بروفايلي من يوم اللي خلص تصوير الفيلم وضلت لمدة أكتر من 4 شهور، وما حدا جاب سيرتها لبعد ما حطيت صورة تانية”.

أحد "أبطال" المشفى تبين أنه "بطل" من أحد الأفلام
أحد “أبطال” المشفى تبين أنه “بطل” من أحد الأفلام

زمان الوصل