أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » أمين حزب الله السابق: لو كنت مكان السوريين فلن أرحم من هتك عرضي واحتلّ أرضي وقتل أطفالي

أمين حزب الله السابق: لو كنت مكان السوريين فلن أرحم من هتك عرضي واحتلّ أرضي وقتل أطفالي

استنكر أمين عام حزب الله اللبناني السابق “صبحي الطفيلي” خلال مقابلة بثها تلفزيون المستقبل هذه الليلة قتال حزب الله في سوريا و اليمن و العراق و مصر في حين أنّ الجبهة مع العدو الإسرائيلي مغلقة.

و دعا “الطفيلي” حسن نصر الله الأمين العام الحالي للحزب إلى التنحي عن منصبه، كما طالب الخميني بالاستقالة أيضاً ” لأنهما مسؤولان عن المشاركة في الحرب السورية التي ستجر هزيمة نكراء على الشيعة “.

وقال الطفيلي: يجب أن نقف مع الحق وليس مع الظلم والمجرمين ” وتساءل مستنكراً، ماذا يفعل حزب الله في سوريا..!!؟.. وهل علينا أن نقاتل في سوريا والعراق واليمن ومصر في وقتٍ تبقى جبهة إسرائيل مغلقة؟.
وبصراحة ملفتة ولكنها متوقعة من الشيخ صبحي الطفيلي قال: لو كنت مكان السوريين فلن أرحم من هتك عرضي واحتلّ أرضي وقتل أطفالي ” وتابع يقول: ندائي اليوم أن يلملم حزب الله وإيران المشروع الماضي وأن ينسحبا من سورية تمهيداً للحم الجرح الذي فتحوه في صدر الأمة لأنّنا أمام محنة كبيرة للشيعة “.
وحول هجوم نصر الله على شخصيات شيعية معارضة لنهجة المذهبي والسياسي الذي ترسمه إيران وينفذه حسن نصر الله عبر إغراق نفسه وحزبه وطائفته في سوريا، قال الطفيلي كلام نصرالله عن شيعة السفارة هو كلام فاشل وخاسر وهو يحاول لملمة ما يمكن لملمته بعد الخسائر الذي يُمنى بها في جرود القلمون وفي الداخل السوري.
يذكر أنّ صبحي الطفيلي هو أول أمين عام لحزب الله، و يشكل منذ سنوات تياراً معارضاً لسياسة حسن نصر الله ونظام ملالي إيران.

المصدر: مرآة سورية الإخبارية