أخبار عاجلة
الرئيسية » إقتصاد » داعش يفجر خط غاز يربط بين شرق سوريا ودمشق محاولا حرمان النظام من موارده المالية

داعش يفجر خط غاز يربط بين شرق سوريا ودمشق محاولا حرمان النظام من موارده المالية

فجر تنظيم “الدولة” اليوم الأربعاء خطا لنقل الغاز الطبيعي من شرق سوريا إلى دمشق وضواحيها، وذلك بالقرب من مطار “تيفور” في ريف حمص الشرقي.
والخط بحسب وكالة “فرانس برس” كان مخصصا لنقل غاز توليد الكهرباء والتدفئة، الأمر الذي يعني الاستمرار في تراجع موارد النظام الأساسية، بينما لا يستطيع تنظيم “الدولة” الاستفادة من الغاز الطبيعي مثلما يستفيد من حقول النفط، وهو ما أكده مركز “كارينغي” للأبحاث في الشرق الأوسط.
ويؤشر تفجير خطوط الغاز بحسب “كارينغي” إلى أن “عنوان اللعبة في الوقت الحالي هو حرمان النظام من موارده الرئيسية”.
وسيطر تنظيم “الدولة” في الأسابيع الأخيرة على حقول غاز في ريف حمص الشرقي أبرزها حقلا “الهيل” و”الأرك” بالإضافة لمناجم الفوسفات.
وكالة “فرانس برس”

 

حمص
فجر تنظيم “داعش” أنبوبا للغاز بعد ظهر اليوم الأربعاء في الشمال الغربي لقرية أم التبابير على الطريق الواصل بين مدينتي حمص وتدمر.

ويعتبر أنبوب الغاز التابع لشركة إيبلا وقطره 12 إنشا من أكبر أنابيب الغاز في سوريا،وهذا هو التفجير الثاني   وكان التفجير الأول بتاريخ 4/3/2015 بعد عملية قام بها ضد جيش النظام سيطر خلالها على حاجز سد حنورة.