أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » في تطور جديد وخطير : داعش يصف أردوغان بـالخائن ويهدد بـ “فتح” إسطنبول بعد أن هدد البغدادي بفتح روما

في تطور جديد وخطير : داعش يصف أردوغان بـالخائن ويهدد بـ “فتح” إسطنبول بعد أن هدد البغدادي بفتح روما

في تطور جديد حث تنظيم “داعش” في شريط فيديو الأتراك على التمرد على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، واصفا إياه بـ”الخائن”. وتوعد التنظيم الرئيس التركي بأنه سيكون هدفا له ما لم يتراجع عن تحالفه مع من وصفهم بـ “الصليبيين”.

وصف شريط فيديو منسوب لتنظيم “الدولة الإسلامية” المعروف باسم “داعش” الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بـ “الخائن”. واتهم مقاتل ظهر في الشريط الذي بث على الإنترنت أردوغان “ببيع البلاد للصليبيين” وبالسماح للولايات المتحدة باستخدام القواعد التركية “لمجرد الاحتفاظ بمنصبه”. وحث المقاتل، الذي ظهر وهو يحمل بندقية متحدثا بلغة تركية سليمة، الشعب التركي على “التمرد” على من وصفهم بـ “الملحدين والصليبيين والكفرة الذين اتخذوكم عبيدا لهم”.

وظهر إلى جوار المتحدث رجلان مسلحان ملتحيان تغطي رأس كل منهما عمامة وهما صامتان. كما وصف المسلح مسلحي حزب العمال الكردستاني في تركيا الذين شارك بعضهم في قتال تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا بأنهم “ملحدون” وحذر من سقوط شرق تركيا في أيدي الأكراد ما لم ينهض من أسماهم بالمقاتلين الإسلاميين.

ويأتي شريط الفيديو بعد شهرين من إصدار تنظيم “الدولة الإسلامية” مجلة باللغة التركية نشر على غلافها موضوع بعنوان “فتح القسطنطينية” يحض على فتح إسلامي جديد لإسطنبول أكبر مدن تركيا. وتعمل أنقرة وواشنطن على خطط لتوفير غطاء جوي لقوات المعارضة السورية والاشتراك في طرد مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية” من شريط من الأرض على امتداد الحدود التركية في محاولة لقطع أحد خطوط الإمداد الرئيسية للتنظيم.

ومنذ مدة يستخدم التنظيم الحدود التركية المليئة بالثغرات لجلب المقاتلين الأجانب والإمدادات وبدا أنه لا يستهدف تركيا في المقابل. لكن خبراء أمنيين يقولون إن “الجهاديين” سيعيدون تقييم هذا التفاهم بعد أن بدأت الغارات الجوية من القواعد التركية تؤثر عليهم.

م.م/ أ.ح (رويترز)