أخبار عاجلة
الرئيسية » حكايات من سوريا » قصة نجاح سورية : من جرسون الى استاذ جامعه ورئيس قسم الاسنان في أحد مشافي أوروبا

قصة نجاح سورية : من جرسون الى استاذ جامعه ورئيس قسم الاسنان في أحد مشافي أوروبا

هالشب إسمه مهند, سوري إبن حماه .. هالشب إبن اختي
جبته لأوروبا قبل 16 سنه .. اجاني مخلص طب أسنان بسوريا .. شهرين لغه ولقيتله أول شغل بمكدونالد .. وبما إنو تعديل الشهادة معقد وصعب ومن المستحيلات سجل بالجامعة وعاد دراسة طب الأسنان من أول سنة، يدرس بالنهار ويشتغل بالفنادق بالليل … نجح بتفوق … عمل 3 اختصاصات .. حالياً أستاذ بالجامعة ورئيس قسم الأسنان بأحد المشافي

33
بتذكر لما خلص دراسته وبلش يشتغل أول يوم ، اتصل فيني وقلي خالي، اليوم بساعه طالعت اللي كنت طالعه بشهر بالفندق
الدكتور مهند ولا مرة قال أنا دكتور وما برضى اشتغل عند مكدونلد ولا بفندق
ولا مرة قال الأكل بأوروبا ما عجبني ..
ولا مرة قال الغرفة صغيرة
بيشتغل بالإغاثه بصمت ..
ما بيكتب شعر وما بيحضر أمسيات ثقافية وشعرية
وما بجعجع عالفيسبوك متل خاله

إيه أنا شايف حالي فيه قد الدنيا وبشوف حالي بكل سوري بينجح بالغربة ..
وانتو كمان شوفو حالكن فيه .. هادا إبن بلدكن .. هادا سوري
.
الصور للدكتور مهند خلال مهمة إنسانية بتوغو بأفريقيا قبل الثورة

 

نقلا عن صفحة أبو الفداء على الفيسبوك

 

إقرأ أيضا عن التفوق والتصميم والنجاح السوري

 



تنويه : ماينشر على صفحة حكايات من سوريا تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع