أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » خلافات بين طهران ودمشق «تفجر» هدنة الزبداني / النظام رفض اطلاق سراح معتقلين رغم طلب ايران فانهارت الهدنة

خلافات بين طهران ودمشق «تفجر» هدنة الزبداني / النظام رفض اطلاق سراح معتقلين رغم طلب ايران فانهارت الهدنة

انهارت الهدنة في مدينة الزبداني شمال غربي دمشق قرب حدود لبنان وبلدتي الفوعة وكفريا الشيعيتين المواليتين للنظام السوري في ريف إدلب قرب حدود تركيا، وسط أنباء عن خلافات بين الوفد الإيراني ووفد دمشق

وأفادت شبكة «الدرر الشامية» بأن «خلافات حادة» ظهرت بين النظام والوفد الإيراني أدت إلى فشل مفاوضات وقف نار في الزبداني من جهة والفوعة وكفريا من جهة ثانية، مشيرة إلى أن «الوفد الإيراني وافق على طلب إطلاق سراح آلاف المعتقلين بينهم نساء وأطفال محتجزون لدى النظام، لكن الأخير رفض ذلك ولم يستجب لطلبات إيران».

وأشار إلى أن «حركة أحرار الشام اشترطت السماح بخروج مَن هم دون سن 15 عاماً والنساء من أهالي الميليشيات (في الفوعة وكفريا)، الأمر الذي وافقت عليه إيران ورفضته الميليشيات الشيعية في الفوعة التي كان عناصرها يطمحون للخروج من الحصار».