أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » داليا خلف : رسالة من لاجئ في قاع البحر

داليا خلف : رسالة من لاجئ في قاع البحر

اسميتوهم قوارب الموت ولكنها كانت قوارب الحياة بالنسبة إلينا
خرجنا من بيوتنا حاملين ماتبقى من اجسدانا وهربنا بأحلامنا
احلامنا اللتي اصبحت عبارةً عن أمان من شبحٍ يهدد أرواحنا
هربنا ولم نفكر سوى بحياةً لعلها تشفي القليل من كثير جراحنا
ركبنا في قوارب الهرب او الموت كما تسمونها حاملاً كل أسمائنا
وفي وسط البحر الابيض ظهرت فجأةً أشباحٌ سوداء غزت مراكبنا
وبدأت المياة تدفق الى الداخل حاملاً رعب وخوف أغرق أقدامنا
جلسنا مكتوفي الأيدي فلا يوجد معنا مانحتمي به غير صلواتنا
لكن البحر سارع في التهامنا فلم يسمع احد بعد صدى أصواتنا
سامحونا فنحن لم نحاول إنقاذ أنفسنا لأننا قد أعلنا أستسلامنا
فلقد كانت رحلة طويلة قطعنا فيها صحروات لم تدخل في منهاجنا
أعذرونا إذا تغير لون البحر للأسود فهذا دخان الحرب في ثيابنا
أمي أعذريني لن أستطيع أن أرسل نقود لديون قد أثقلت أكتافنا
أخي سامحني لن أستطيع أرسال تذكرة طيران لتهرب من بلادنا
سوريتي إقبلي إعتذاري هربت لأنقذ ماتبقى من ربيع شبابنا
تمنيت الحفاظ على حياتي لتجدين من يعمر من جديد حضارتنا



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع