أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » إي لان.. الطفل السوري : لم أغرق ! أنا أنام فقط ! أرتاح من عناء الحياة…

إي لان.. الطفل السوري : لم أغرق ! أنا أنام فقط ! أرتاح من عناء الحياة…

أفادت وسائل إعلام تركية بوفاة 11 شخصا على الأقل بينهم أطفال في غرق زورقين اليوم الأربعاء، بينما كانا يقلان 22 مهاجرا غير شرعي من مدينة بودروم الساحلية التركية باتجاه جزيرة كوس اليونانية.
وأكد  مراسلون   أن صورة الصغير الغريق على الشاطئ التركي، التي تم تداولها بكثافة على مواقع التواصل، خلال الساعات الفائتة، تعود إلى الطفل السوري إي لان كردي البالغ 3 سنوات، وأن الطفل لقي حتفه مع شقيقه غالب كردي ذي السنوات الخمس، وهما يتحدران من مدينة عين العرب (كوباني) شمال سوريا.
وقد أثرت صدمة غرق الطفلين الصغيرين على والدهما، الذي فقد زوجته (أم الطفلين) أيضا في الحادثة.
ومنذ اللحظات الأولى لنشرها، أحدثت صورة الطفل السوري الغريق ضجة كبيرة على مواقع التواصل، واعتبرها البعض من بين أكثر صور المأساة السورية إثارة للصدمة، لاسيما وأنها سلطت الضوء على حقيقة اللجوء السوري وما يكتنفه من عقبات ومصاعب، جعلته قرينا للشقاء والموت، فيما لا يزال المجتمع الدولي مصرا على معالجة الكارثة بالمسكنات، تاركا الإنسانية تغرق كل لحظة في حطامها، كلما غرق لاجئ في البحر.
زمان الوصل