أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » بوتين: السوريون لا يهربون من بلادهم بسبب الأسد !!!….

بوتين: السوريون لا يهربون من بلادهم بسبب الأسد !!!….

اعتبر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، أن الذين ينزحون من سورية، لا يفعلون ذلك هرباً من نظام بشار الأسد، بل من “إرهاب” تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش)، مؤكداً استمرار موسكو في تقديم دعمها العسكري للنظام السوري، وفق وما نقلت وكالة “الأناضول”.

وقال بوتين في كلمة له أمام منتدى الشرق الاقتصادي، في مدينة فلاديفستوك الروسية، إن موسكو تعلم “أن هناك أسباباً مختلفة وراء اندلاع النزاع المستمر في سورية، منذ ما يزيد عن أربعة أعوام، إلا أن الهاربين يفعلون ذلك، ليس بسبب نظام الأسد، بل خوفاً من بطش إرهابيي داعش، والذين استولوا على أجزاء واسعة من سورية والعراق، ويرتكبون أبشع المجازر”.

وعما إذا كانت روسيا مستعدة للمشاركة في عملية عسكرية، أو توجيه ضربات ضد “داعش” في حال تشكيل تحالف دولي جديد، قال بوتين “بالنسبة للضربات الجوية فنحن نرى سلاح الجو الأميركي يشن غارات تبدو قليلة الفاعلية ومنخفضة الكفاءة، أما الحديث عن أي مشاركة روسية في أي عملية عسكرية مبكر جداً وسابق لأوانه”.

كذلك أوضح بوتين أنهم “يقدمون لسورية (النظام) دعماً جدياً بدءاً من الأسلحة والمعدات، وصولاً إلى إعداد وتدريب العسكريين، وتزويد الجيش بالمستشارين”.

وفي السياق نفسه، بيّن الرئيس الروسي أن “المشاركة في عملية عسكرية ليست مطروحة على جدول أعمال موسكو حالياً، بل إنهم يجرون مشاورات مع سورية (النظام)، ودولاً أخرى في المنطقة والعالم، بشأن تشكيل تحالف لمحاربة الإرهاب، مبيناً أنه ناقش الأمر مع الرئيس الأميركي بارك أوباما، ومع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ومع قادة آخرين في المنطقة”.

وحول العقود العسكرية الموقعة مع النظام السوري أكد بوتين أن “كافة العقود العسكرية المبرمة بين موسكو ودمشق ستنفذ”.

وكان المتحدث الرسمي باسم الرئيس الروسي، قد نفى في وقتٍ سابق، الأنباء التي تحدثت عن قيام روسيا بنشر طائرات مقاتلة على الأراضي السورية، وأكد عدم وجود نية للقيام بذلك، وهو الأمر الذي ردت عليه الخارجية الأميركية بالقول إنها “تتابع عن كثب التقارير التي تتحدث عن قيام موسكو بنشر طواقم عسكرية وطائرات على الأراضي السورية”.