أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » العقيد الطيّار قاسم سعد الدين: سأكون أوّل طيّار يقود طائرة حرّة في أجواء سورية

العقيد الطيّار قاسم سعد الدين: سأكون أوّل طيّار يقود طائرة حرّة في أجواء سورية

أعلن العقيد قاسم سعد الدين الذي كان من مرتبات القوى الجوية والذي سبق له وأن انشق عن قوات النظام منذ بدايات الثورة ليؤكد انه جاهز للعمل بسلاح الجو وقيادة الطائرات التي سبق وسيطر عليها جيش الفتح اليوم في مطار أبو الظهور بعد ثلاثة أشهر من الحصار مستغلين العاصفة الرملية التي هبت في الاسبوع الحالي مما شلّ حركة الطيران ومنع الإمداد عنه ومساندته من قبل النظام ليتمكن مقاتلو جيش الفتح من السيطرة على المطار.

وقد تحدث العقيد الطيار سعد الدين لموقع سوريات عن حال الطيران الحربي في مطار أبو الظهور و امكانية استخدام الطيران الحربي من خبرته الشخصية والتي وصلت لقرابة العشرين عاماً كطيار حربي على طائرة من نوع ميغ 23 فقال سعد الدين: هناك امكانية كبيرة لاستخدام عدد من الطائرات بعد اجراء إصلاحات فنية عليها من خلال كادر فني يمكن تأمينه بسهولة بحال اتخاذ هذا القرار وعندها ستكون نقطة مفصلية بالثورة السورية بحيث سنبدأ بالحرب الجوية مع النظام ليذوق من الكأس التي يسقي الشعب السوري منها مما سيسرع الحسم العسكري للثوار.

كثيراً ما يتحدث السوريون عن استحالة استخدام الجيش السوري الحر لسلاح الطيران وذلك بسبب مضادات الطيران التي يمتلكها النظام مما يمكنه من تحديد مكان الطائرة بدقة ليقوم باستهدافها وتدميرها، لكن العقيد سعد الدين نفى ذلك وقال لموقع سوريات أنه يمكن التغلب على ذلك اذا كان الطيار محترف وعليه القيادة بسرعات كبيرة وعلى علو منخفض مما يجعل من الصعوبة استهدافه بالمضادات الأرضية ويمكنه من استهداف معاقل النظام بضربات سريعة وخاطفة.

كما ختم العقيد حديثه بتأكيده على قدرات الجيش الحر على القيام بهذه المرحلة بحال تأمين الصيانة للطائرات كما قال بأنه هناك أكثر من مئة طيار منشق وهم على أتم الجاهزية للبدء بهذه الحرب الجوية الجديدة التي ستقسم ظهر النظام

سوريات