أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » سويسرا تطلب من لاجئ الالتحاق بـ”الجيش السوري” لمحاربة الإرهاب

سويسرا تطلب من لاجئ الالتحاق بـ”الجيش السوري” لمحاربة الإرهاب

فوجئ شاب سوري برفض السلطات السويسرية طلب لجوئه وطلبها منه الالتحاق بالجيش السوري لمحاربة الإرهاب.

ونشر الصحفي “جورج كدر” على صفحته الشخصية في “فيسبوك” بأن الشاب، الذي لم يذكر اسمه، أنهى دراسته في سويسرا وعندما قرر العودة مؤخرا لسوريا؛ نبهه أهله بأنه تلقى بلاغاً من شعبة التجنيد للالتحاق الفوري بجيش النظام؛ فقرر الشاب تقديم اللجوء في سويسرا، ولكن المفاجأة الكبرى أن السلطات السويسرية رفضت طلبه بسبب ارتكابه مخالفة للقوانين السورية بتهربه من الخدمة في الجيش السوري؛ الذي “يحارب الإرهاب”.

قائلين له: “عليك الالتحاق لمساعدة الجيش السوري في محاربة الإرهاب”. وأكد كدر أن قرار رفض اللجوء للشاب المذكور قيد الترجمة الحرفية وهو يمثل -كما قال فضيحة ستهز الاتحاد الأوروبي.

وبحثت “زمان الوصل” في حيثيات هذا القرار لتجد أنه يستند إلى تعديل أجري على قرار صادر عن المحكمة الإدارية الفيدرالية في سويسرا منذ أشهر، وينص على أن “مخاطر الاضطهاد التي يتعرض لها من يرفضون الخدمة في صفوف الجيش النظامي السّوري بقيادة الرئيس بشار الأسد، تُبرّر منح حقّ اللّجوء في سويسرا”.

إلا أن التعديل الذي أضيف إلى القرار المذكور بتاريخ 6 مارس 2015 نصّ على أنه “لا يمكن منح الأجنبي صفة لاجئ بسبب التهديد بالإدانة في بلاده لرفض الخدمة العسكرية أو الهروب منها”.

زمان الوصل