أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون دولية » نواب فرنسيون من الحزب الاشتراكي الحاكم يعتزمون السفر إلى سوريا

نواب فرنسيون من الحزب الاشتراكي الحاكم يعتزمون السفر إلى سوريا

يعتزم 3 نواب من فرنسا ينتمون للحزب الاشتراكي الحاكم القيام بزيارة خاصة إلى سوريا خلال الشهر الجاري، وذلك بعد مرور عدة أشهر على زيارة مماثلة قام بها 4 برلمانيين وأثارت حالة من الجدل في الأوساط السياسية في فرنسا.

وأعرب رئيس الكتلة الاشتراكية بالبرلمان برونو لورو – في تصريحات، أمس الاثنين، عن تحفظه حيال هذه الزيارة، داعيا ألا يتم استغلالها من قبل بشار الأسد.

وأعلن النواب الثلاثة، وهم جيرار بات رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية السورية، وكريستيان هوتان و جيروم لامبير عن قيامهم بزيارة خاصة الى سوريا خلال الفترة من 26 الى 30 سبتمبر الجاري تشمل جولات ميدانية في العاصمة دمشق ومحافظتي حُمُّص و اللاذقية وكذلك في مدينتي “القريتين” و”معلولا” من أجل الإعراب عن تضامنهم مع أقليات الشرق وتقييم الأوضاع الإنسانية على الأرض.

ومن المقرر أن يلتقي البرلمانيون الفرنسيون الثلاثة بنواب سوريين وبممثلين عن السلطات الدينية وعن الآثار والمتاحف السورية.

أ.ش.أ