أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون عربية » «داعش» ينقل سجناءه ويخلي مقراته في الموصل تحسبا لعملية عسكرية لتحريرها / التنظيم بدأ بحفر خندق شرق المدينة بعمق ثلاثة أمتار

«داعش» ينقل سجناءه ويخلي مقراته في الموصل تحسبا لعملية عسكرية لتحريرها / التنظيم بدأ بحفر خندق شرق المدينة بعمق ثلاثة أمتار

كشف مسؤول عسكري عراقي في مدينة الموصل، يوم (الثلاثاء) عن أن تنظيم “داعش” بدأ بنقل جميع السجناء وإخلاء مقراته ومعسكراته من الأسلحة والأعتدة كافة من ناحيتي القيارة وحمام العليل جنوب الموصل (400 كلم شمال العاصمة بغداد)، حسبما أعلنت وكالة الأنباء الالمانية.
وقال العميد ذنون السبعاوي من الفرقة الثانية في الجيش العراقي، إن عناصر “داعش” أخلت قاعدة ناحية القيارة وثلاثة سجون سرية في ناحية حمام العليل جنوب الموصل من السجناء، على خلفية استعدادات سرية لانطلاق العملية العسكرية لتحرير الموصل بعد سيطرة القوات الأمنية العراقية على أغلب مناطق قضاء بيجي جنوب الموصل.
وأوضح السبعاوي أن من بين السجناء ضباطا في الجيش والشرطة وشيوخ عشائر ومدنيين ونوابا وموظفين نقلوا جميعا في عجلات تابعة للتنظيم إلى جهات مجهولة.
من جانبها، أكدت قوات الحشد الشعبي اليوم أيضا أن تنظيم “داعش” بدأ بحفر خندق شرق مدينة الموصل، معتبرة أن هذا الأمر يأتي تحسباً لمواجهة عملية تحرير المدينة.
وقال المتحدث الرسمي باسم قوات الحشد الشعبي محمود سورجي لوكالات أنباء محلية، إن “تنظيم داعش بدأ بحفر خندق كبير شرق الموصل بعمق ثلاثة أمتار وبعرض أربعة أمتار ونصف المتر”.
وأضاف سورجي، أن “حفر داعش للخندق جاء تحسباً لعملية تحرير الموصل”.
يذكر أن مدينة الموصل تخضع لسيطرة “داعش” منذ مطلع (يونيو) حزيران 2014 وتعاني من أزمة أمنية وإنسانية كبيرة.

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»