أخبار عاجلة
الرئيسية » قصص قصيرة » قصة قصيرة : سكّينٌ ومذبح

قصة قصيرة : سكّينٌ ومذبح

حليب

سكّين ومذبح

نفد قوته ولم يتبق له إلا شاة يحلبها ، وفي صباح مكفهر أخذ يتلمس الضّرع متفائلاً ببركته ، باشر بالحلب فبدأت الدماء تسيل بدلاً من الحليب ، ظنّ أنّ مرضاً ما قد اعتراها فأسرع بذبحها ليقتات بلحمها ، شحذ سكّينه ثم حزّ نحرها ، أخذ الحليب يتدفّق بدلاً من الدماء ، هاله المشهد بداية ثمّ راق له نزف الحليب ، فبنى له سدّاً وزيّنه بالجماجم ، ومنذ ذلك اليوم وإلى هذا اليوم ما يزال يحمل سكّينه وينحر البشر والبقر والشجر والحجر ، هلّلت له الجموع الجائعة وأخذت تقّدم قرابينها الضعيفة على مذبح سكينه .

قصة سوريتي الأسبوعية