أخبار عاجلة
الرئيسية » فيسبوكيات » بقلم خالص جلبي : هل الحوادث بسبب خطأ بشري ام بسبب طبيعة غضبت وزمجرت فقتلت. ?????

بقلم خالص جلبي : هل الحوادث بسبب خطأ بشري ام بسبب طبيعة غضبت وزمجرت فقتلت. ?????

 

جاءتني يوما سيدة معها طفلها المحترق إلى المشفى، سألتها من أحرق الطفل؟ سكتت فماذا تقول؟ كررت السؤال هل هو من أحرق نفسه؟ قالت لا. تابعت أنا : هل أحرقه الله. سكتت فالجواب بنعم يروي حكاية إله لاتأخذه الرحمة في الأطفال! هنا شعرت السيدة أنها حوصرت في مربع لاتملك منه الفكاك! أنت هو إذن من أحرق الطفل!

في بداية حج 1436 هـ \ 2015 ميلادية سبتمبر، سقطت رافعة على رؤوس الركع السجد فقتلت مائة ويزيد من الحجيج! قالوا هي الطبيعة غضبت وزمجرت فقتلت.

بعدها بأيام في رمي الجمرات تدافع القوم فهلك 717 من الأنام وأكثر من 600 جريح ومعطوب. قيل عنها أنها أفظع ماحدثت خلال 25 عاما فيه تقدمت التكنولوجيا 25 مرة 

 

 السؤال حين يحدث مايحدث هل هو نتيجة خطأ تبسبب تقصير بشري أم أنه غضب الطبيعة وزمجرة الرياح كما زعم البعض في قصة رافعة الموت. بالطبع ستجري العديد من التحقيقات، ليتم فيها ختم التحقيق وعرض التقصير بعبارات مبهمة، ينجو فيها الفاعل، ويضحى بأكباش العيد من البشر الصغار.

جاء في قصص الخرافات أن الغابة غضبت يوما فأصاب القحط الجميع وجاعوا. وقف الثعلب وقال هناك بين الرفاق بالتأكيد من أذنب من قومنا في الغابة؛ فعاقبنا الرب بالمجاعة والقحط ! ولاسترداد العشب والخضرة على كل منا أن يعلن التوبة عن ذنوبه؟ همهم الجميع لقد صدقت فيما قلت يا أبا حصين. بدأ الأسد بالاعتراف قال والله ياقوم لقد أكلت من الخرفان أكثر من السندويشات الجاهزة ومعها أحيانا الرعيان؟ صاح ذئب من طرف إن حاسيتك بالغة مرهفة ياسيد الغابة فالرعيان أنجاس والخرفان حلال. ثم تتابع القوم بين نمر ودب وذئب وصقر وفهد الكل يعترفون بكوارث ويغفر لهم حتى جاء دور الحمار. قال بخوف وهو ينظر فيمن حوله لقد مررت البارحة بجنب الكنيسة وإذ راقني العشب الأخضر فقد قضمت بعرض فمي جزة من العشب الأخضر. هنا قبل أن يكمل كلامه صاح الجميع الآن عرفنا سبب المصيبة والقحط خذوه فغلوه ثم إلى المشنقة فقودوه؛ ثم إن الحمار علق على المشنقة وهو ينهق بأعلى صوت



تنويه : ماينشر على صفحة فيسبوكيات تعبر عن رأي وفكر كاتبه ولاتعبر بالضرورة عن رأي الموقع