أخبار عاجلة
الرئيسية » تقارير » مركز استخباراتي روسي و ايراني و عراقي و نظام الأسد لمحاربة “الإرهاب”!؟

مركز استخباراتي روسي و ايراني و عراقي و نظام الأسد لمحاربة “الإرهاب”!؟

أعلنت قيادة العمليات المشتركة للجيش العراقي عن وجود تنسيق أمني مع كل من ايران و روسيا و سوريا ، وتم انشاء مركز امني في بغداد بغية محاربة تنظيم الدولة .

وقالت القيادة في بيان لها إن هذا التعاون يكون أحيانا مع دول منفردة ومع دول مجتمعة أحيانا اخرى، مشيرة ألى أن هناك تعاونا أمنيا استخباريا عسكريا مع التحالف الدولي الذي يضم 60 دولة، الى جانب تعاون أمني واستخباري مع دول منفردة، منها الأردن وتركيا ومصر وألمانيا وفرنسا.

وأضاف البيان الذي تناقلت وكالات أنباء مقتطفات منه، أنه تم الاتفاق أيضا على تعاون استخباري وأمني مع كل من روسيا وإيران وسوريا للمساعدة والمشاركة في جمع المعلومات عن تنظيم الدولة وامتداداته، خصوصا مع تزايد التدخل الروسي و رغبته في محاربة التنظيم علناً و إن كان يهدف لدعم نظام الأسد في الحقيقة .

وأكدت قيادة العمليات المشتركة سعي العراق للاستفادة من كل هذه الجهود للكشف عن خيوط الإرهاب ولتحقيق المصلحة العراقية وحماية المواطنين.

وقد أفاد مصدر عسكري دبلوماسي في موسكو، وفق وكالات الأنباء الروسية ، بأن روسيا وسوريا والعراق وإيران قررت إنشاء مركز معلوماتي في بغداد يضم ممثلي هيئات أركان جيوش الدول الأربع، مشيرا إلى أن وظائف المركز الأساسية ستتلخص في جمع ومعالجة وتحليل معلومات عن الوضع في منطقة الشرق الأوسط في سياق محاربة تنظيم داعش، مع توزيع هذه المعلومات إلى الجهات ذات الشأن وتسليمها إلى هيئات أركان القوات المسلحة للدول المشاركة في المركز.

وقال المصدر إن إدارة المركز ستكون بالتناوب بين ضباط من روسيا وسوريا والعراق وإيران على أن لا تتجاوز فترة إدارة كل طرف ثلاثة أشهر، موضحا أنه خلال الأشهر الثلاثة الأولى، سيقوم الجانب العراقي بهذه المهمة وفقا لما تم الاتفاق عليه بين الدول الأربع.

وأعرب المصدر عن اعتقاده بأن إنشاء المركز المعلوماتي سيصبح خطوة هامة على طريق جمع جهود دول المنطقة في مواجهة الإرهاب الدولي وتنظيم الدولة في المقام الأول.

وقال إن نجاح عمل المركز سيخلق في الأفق القريب ظروفا مواتية لتشكيل لجنة تنسيق على أساسه لضمان التخطيط العملياتي وإدارة قوات روسية وسورية وعراقية وإيرانية في محاربتها للإرهاب.

وكالات