أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » رئيس ألمانيا: هناك حدود لأعداد من نقبلهم من اللاجئين

رئيس ألمانيا: هناك حدود لأعداد من نقبلهم من اللاجئين

 عقب تدفق مئات الآلاف من اللاجئين إلى ألمانيا تحدث الرئيس الألماني يواخيم غاوك عن حدود قدرة بلاده في استقبال اللاجئين، وأشار إلى التحديات التي يتم مواجهتها في هذا الشأن. وتحدث غاوك عن مواجهة “أزمة أساسية” في أن هناك استعدادا كبيرا لتقديم مساعدة للاجئين من ناحية وفي محدودية الإمكانات المتاحة من ناحية أخرى. وقال غاوك في خطابه بمدينة ماينتس أمس الأحد بمناسبة افتتاح الأسبوع الثقافي: “إن قدرتنا على الاستقبال تعد محدودة، حتى وإن كان لا يزال يتم التفاوض حتى الآن حول موضع هذه الحدود”. ولهذا السبب شدد على ضرورة أن يكون هناك نقاش مجتمعي واسع النطاق حول كيفية ضمان سياسة لجوء إنسانية في المستقبل أيضا غاوك إلى أنه يتم مواجهة تحديات فيما يتعلق باستقبال اللاجئين، وأشار إلى أن هذه التحديات تتمثل على سبيل المثال في بناء مساكن، وأوضح أن عدد المساكن التي تم الانتهاء من بنائها أقل من عدد اللاجئين الذين يصلون إلى ألمانيا. وتابع قائلا: “ليس ممكنا تجنب التنافس في الحصول على محل إقامة، لاسيما محل إقامة بسعر معقول”.

وأضاف أنه ليس مؤكدا أيضا إذا ما كان متوفرا أماكن كافية في رياض الأطفال والمدارس لأطفال اللاجئين أم لا، لاسيما أن الكثير من البلديات تعاني حاليا من وضع متأزم في الميزانية. ولكنه أكد أن ألمانيا أثبتت على مر تاريخها بشكل متكرر أنه بإمكانها التغلب على الأزمات والتحديات المادية. وعلى جانب آخر حذر الرئيس الألماني من إمكانية أن يكون هناك أصوليون بين اللاجئين الوافدين إلى ألمانيا والذين يعتزمون مواصلة النزاعات الحاصلة في بلادهم في ألمانيا أيضا، وقال: “أقول لهؤلاء الأشخاص: إننا لا نريد تعصب ديني في هذا البلد. يتعين على المجاهدين معرفة أن دولة القانون لا تصبر على العنف”. وأضاف أن هذا الأمر يسري أيضا على المحرضين اليساريين المتطرفين الذين يقومون بحرائق متعمدة على نزل اللاجئين.

وأعرب غاوك عن امتنانه للأشخاص الكثيرين الذين يساعدون اللاجئين تطوعا، وقال بالنظر إلى اقتراب فصل الشتاء إنه لابد من مواصلة الالتزام تجاه اللاجئين. وأخيرا توجه غاوك في خطابه إلى اللاجئين أنفسهم، وقال لهم بعد المتاعب التي واجهوها: “أنتم آمنين هنا”. ولكنه أشار إلى أنهم مطالبون حاليا بالتحلي بالصبر بصفة خاصة ، وأشار إلى أنه سوف يكون هناك إحباطات على الطريق الطويل نحو الاندماج. ودعا اللاجئين الذين جاءوا إلى ألمانيا مؤخرا للانخراط في المجتمع والحياة العملية.

ح.ز/ع.ج.م (د.ب.أ)