أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » الطيران الروسي يواصل غاراته على ريف حمص وحركة نزوح باتجاه “الحولة”

الطيران الروسي يواصل غاراته على ريف حمص وحركة نزوح باتجاه “الحولة”

الطيران الروسي يواصل غاراته على ريف حمص وحركة نزوح باتجاه “الحولة” الدفاع المدني بالحولة ينقذ المدنيين -زمان الوصل
قالت مصادر من سكان “تلبيسة” لـ”زمان الوصل” إن الطيران الروسي جدد غاراته على المدينة ومناطق أخرى جوارها في ريف حمص الشمالي صباح اليوم الأحد.

ولم يتبين أي نتائج للغارات التي مازالت مستمرة حتى إعداد هذا التقرير، حسب المصادر نفسها.

بينما قضى 3 مدنيين على الأقل وأصيب أكثر من 10 آخرين، جراء سلسلة غارات جوية جديدة، شنّتها الطائرات الحربية الروسية، وطيران النظام المروحي أمس على بلدة “عقرب” بريف حماه والقريبة من منطقة “الحولة”، وعلى قرية “السعن الأسود” (3كم شرق تلبيسة)، وعلى مدينة الرستن.

وذكر مراسل “زمان الوصل” بريف حمص، أن طائرات حربية روسية قصفت ظهر أمس بلدة “عقرب” بقنابل عنقودية شديدة الانفجار، أدت إلى جرح عدة أشخاص، وحدوث دمار كبير بمنازل المدنيين على طريق حماه -عقرب.

كما قصف طيران النظام المروحي، البلدة المذكورة بـ 3 براميل متفجرة أمس، ما أدى لنزوح كامل سكانها باتجاه منطقة “الحولة”، خوفا من محاولة جديدة لاقتحامها من قبل جيش النظام ومليشياته الطائفية، بعد أن تكبّد خسائر بشرية فادحة بمحاولة اقتحامها قبل 7 أسابيع.

ووفقا لمصادر عسكرية من الجيش الحر وفي خطوة غير مسبوقة قامت راجمة صواريخ (باللواء 147) بريف حماه الجنوبي، والذي تسيطر عليه مليشيات إيرانية، بقصف “الحولة” و”عقرب” بعشرات الصواريخ، اقتصرت أضرارها على الماديات فقط.

وعلم مراسل “زمان الوصل”، أن “حركة أحرار الشام” الإسلامية بحمص، استهدفت أمس، رتلا عسكريا للنظام على طريق حماه- السلمية، وأوقعت فيه عددا من الإصابات، كما تمكنت الحركة المذكورة بالتعاون مع فصائل عسكرية تابعة للجيش الحر من استهداف القرى الموالية للنظام، والمحيطة بمنطقة “الحولة” مثل “قرمص” و”مريمين” و”الشنية” بعشرات القذائف والرشاشات الثقلية، وتدمير دبابة متواجدة بحاجز “مريمين”، وذلك ردا على قصف “عقرب” و”الحولة” بالقنابل العنقودية والبراميل المتفجرة والصواريخ، من قبل الطيران الروسي وطيران النظام المروحي، وحواجز النظام.

زمان الوصل