أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » السوريون في باريس يطالبون الحكومة الفرنسية بموقف صارم ضد العدوان الروسي

السوريون في باريس يطالبون الحكومة الفرنسية بموقف صارم ضد العدوان الروسي

نظمت مجموعة من السوريين والفرنسيين في باريس، اعتصاماً طالبت فيه الحكومة الفرنسية بإجراءات سريعة وفعالة ضد العدوان الروسي على سوريا.
حضر الاعتصام ما يقارب 100 ناشط سوري وفرنسي، اجتمعوا بالقرب من وزارة الخارجية الفرنسية، بناءاً على دعوة قامت بها عدة جمعيات معارضة سورية وجمعيات فرنسية صديقة للشعب السوري.
اعتبر بعض الناشطين توقيع الحزب الاشتراكي الفرنسي على نداء الاعتصام إشارة إلى تعاطف كبير من أحد أكبر الأحزاب السياسية الفرنسية، ومن الحكومة الفرنسية الحالية.
السيد ميشيل مورزيير ألقى خلال الاعتصام كلمة أشار فيها إلى معاناة الشعب السوري، وإلى ضرورة التدخل لإيقاف حمام الدم الذي يتسبب به التواطؤ الروسي مع النظام السوري.
كان من بين الحضور الأساتذة نجاتي طيارة وأحمد دركزنلي وإلياس وردة، والفنانة فدوى سليمان.
يذكر أنها المرة الثالثة خلال أسبوعين، يتظاهر فيها الناشطون السوريون ضد العدوان الروسي على الشعب السوري. إذ قاموا من قبل باعتصام قرب السفارة الروسية في باريس، وآخر بالقرب من الخارجية الفرنسية.