أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » روسيا تضيف “جيش الإسلام” و”أحرار الشام” إلى قائمة أهدافها

روسيا تضيف “جيش الإسلام” و”أحرار الشام” إلى قائمة أهدافها

حدد السفير الروسي لدى دمشق “الكساندر كينشتشاك” الأربعاء، التنظيمات والجماعات التي يستهدفها الطيران الحربي الروسي.

ووضع “كينشتشاك” بحسب قناة “الحرة” تنظيم “الدولة “و”جبهة النصرة” على رأس قائمة الجماعات التي تستهدفها روسيا.

وتضمنت القائمة الروسية من بينها “جيش الإسلام”، و”جيش الشام” وحركة “أحرار الشام”، مستثنيا الجيش الحر.

واتهم السفير “جيش الاسلام”، بالمسؤولية عن إطلاق قذائف هاون على دمشق.

وكان وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” اتهم “جيش الإسلام” باستهداف السفارة الروسية بدمشق بقذائف صاروخية، وهو ما نفاه المتحدث الرسمي باسم “جيش الإسلام” النقيب “إسلام علوش” اليوم الأربعاء.

وقال في بيان له إن “جيش الإسلام” لا يلجأ لهذا النوع من العمليات لتناقضها مع أخلاقياته ومرتكزاته التي تقتضي عدم التعرض للبعثات الدبلوماسية أو مقراتها.

وأضاف البيان أن الاتهامات الصادرة عن “سيرغي لافروف” بوجود عناصر متطرفة تتبع لتنظيم “الدولة” في الغوطة الشرقية هو عار عن الصحة ولا أساس له، وأن هذه الجماعات مرتبطة بالنظام، وليس لها وجود في الغوطة الشرقية.

وأشار البيان إلى أن هذه الاتهامات تتخذ كذريعة ومبرر لارتكاب جرائم مروعة بحق المدنيين من قبل النظام وحلفائه، موضحا أنه من غير المستبعد قيام النظام والقوى المساندة له بهذا العمل، محذرا النظام من مغبة ارتكاب أعمال مماثلة بهدف استجرار تعاطف دولي لتبرير جرائمهم بحق الشعب السوري.

زمان الوصل