أخبار عاجلة
الرئيسية » مجتمع » القاضي الشرعي الأول في دمشق : الهجرة بازدياد .. و 50 % من عقود الزواج تتم بموجب وكالات خارج القطر

القاضي الشرعي الأول في دمشق : الهجرة بازدياد .. و 50 % من عقود الزواج تتم بموجب وكالات خارج القطر

أكد القاضي الشرعي الأول في دمشق محمود المعراوي في تصريح لصحيفة الوطن الناطقة باسم الأسد، أنه يتم انجاز ما بين 500-1000 معاملة إذن سفر يومياً للقاصرين الذين أولياؤهم خارج البلد ما يدل على ازدياد الهجرة بين هذه الفئة العمرية، مبيناً أن أغلب تلك المعاملات تتجه إلى دول مختلفة حيث تحتل لبنان المرتبة الأولى تليها تركيا وبعدها تأتي دول أوروبا وأبرزها هولندا – ألمانيا بالمرتبة الثالثة وقد ارتفعت الهجرة إليها من 10% العام الماضي لتصل إلى 25% هذا العام، علماً أنه لا يوجد إحصائية دقيقة لكن يتضح ذلك من خلال التعامل اليومي مع تلك القضايا أمّا الهجرة إلى بقية الدول العربية فتأتي في المرتبة الأخيرة.

وأشار القاضي الشرعي الأول إلى أن 50% من عقود معاملات الزواج أو تثبيتها يومياً تتم بموجب وكالات من خارج القطر فعندما تأتي للمحكمة الشرعية معاملة عقد زواج أو تثبيته يكون مرفقاً بوكالة من البلد الذي يقيم فيه كلا الزوجين أو أحدهما ويتم ذلك بعدة أساليب إما معاملة زواج إدارية تقدم للمحكمة الشرعية إدارياً وبعد التدقيق والتأكد من أنها مكتملة يتم الموافقة عليها وتصديقها من المحكمة، وهناك أيضاً حالات تثبيت زواج يكون فيها الزوجان إما متزوجان عرفياً قد يكون عند المرأة حمل أو أن لديهما طفلاً لكنهما غير مسجلين في المحكمة لذلك يتم العمل على الإسراع في تثبيت زواجهما، وهذا مؤشر آخر على تزايد الهجرة بدليل كثرة عدد الوكالات الواردة إلى المحكمة من خارج سورية.

عكس السير