أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » تركيا تتاجر بمعاناة اللاجئين وتطالب بثلاثة مليارات يورو لايقاف تدفقهم الى اليونان

تركيا تتاجر بمعاناة اللاجئين وتطالب بثلاثة مليارات يورو لايقاف تدفقهم الى اليونان

نفت تركيا التوصل إلى اتفاق نهائي مع الاتحاد الأوروبي حول الحد من تدفق اللاجئين واصفة الاتفاق بأنه مشروع قيد البحث”، في وقت أغلقت فيه المجر حدودها مع كرواتيا منعا لتدفق اللاجئين العابرين نحو غرب وشمال أوروبا إليها.

ينطلق أغلب المهاجرين من تركيا. وكانت المفوضية الأوروبية عبرت عن “تفاؤلها” بعد قمة القادة الأوروبيين في بروكسل ليل الخميس الجمعة مع الإعلان عن اتفاق مع أنقرة للحد من تدفق المهاجرين.

لكن وزير الخارجية التركي فريدون سنيرلي اوغلو اخمد الحماس الأوروبي. وقال “هذا ليس نهائيا (…) إنه مشروع ما زلنا نعمل عليه”. ووصف المساعدة المالية التي اقترحها الاتحاد الأوروبي “بغير المقبولة”.

وفي مواجهة مطالب الأوروبيين التي تتلخص باستقبال مزيد من اللاجئين وتعزيز مراقبة الحدود، تقضي خطة التحرك هذه

1-بإعادة إطلاق المفاوضات حول انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي

2-وتسهيل حصول المواطنين الأتراك على تأشيرات دخول

3-وتقديم مساعدة مالية لأنقرة.

والنقطة الأخيرة تثير استياء أنقرة التي تؤكد أنها بحاجة إلى ثلاثة مليارات يورو على الأقل للسنة الأولى وحدها. وفي الأسابيع الأخيرة، اقترحت السلطة التنفيذية الأوروبية على أنقرة مبلغا قدره حوالي مليار يورو عبر تخصيص أموال منحت أصلا لتركيا في إطار شراكات أخرى، لمساعدة اللاجئين. لكن مصادر أوروبية تحدثت بعد ذلك عن ثلاثة مليارات على الأقل تطالب بها أنقرة.