أخبار عاجلة
الرئيسية » منوعات » جنبلاط يسخر من الأسد وبوتين ويدمج وجهيهما بصورة واحدة

جنبلاط يسخر من الأسد وبوتين ويدمج وجهيهما بصورة واحدة

سخر رئيس اللقاء الديمقراطي النائب اللبناني وليد جنبلاط من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والرئيس السوري السابق حافظ الأسد، ناشرا صورة ساخرة تدمج الشخصيتين بصورة واحدة.

وعلّق جنبلاط على الصورة، قائلا: “انتخبوا الرئيس المحبوب حافظ فلاديمير”، تبعها بشعارات ساخرة”.

وربط العديد من الناشطين بين تغريدة جنبلاط، وزيارته الأخيرة إلى الرياض التي التقى خلالها الملك سلمان، حيث ذهب بعضهم للقول إن “التغيرات المفاجئة في مواقف جنبلاط تعود لمصالح مادية وشخصية”.

فيما رد أنصار جنبلاط بالقول إن “وليد جنبلاط له موقف صارم تجاه نظام الأسد، وحزب الله، وروسيا، منذ سنوات، وهو من أشد المعارضين لهم، ومن مؤيدي الثورة السورية، فلا غرابة من نشره صورة كهذه”، مستبعدين أن تكون زيارته للرياض سببا في نشرها.

وأكمل حساب “الحرية لسوريا” سخرية جنبلاط، بتعليقه على الصورة التي نشرها، قائلا: “الرئيس حافظ فلاديمير روحاني ابن منتظري رفضاني”.

فيما علق قاضي النصار، قائلا: “عجيب أمر جنبلاط! ماذا يريد؟”.

ولاحظت “عربي21″ أن مئات التعليقات التي ردت على تغريدة جنبلاط كانت من حسابات مؤيدة لنظام الأسد، وحزب الله اللبناني، حيث كالوا له أقذع الشتائم، واتهموه بالعمالة للسعودية، والعمل كـ”مرتزق” لمن يدفع أكثر، وفق قولهم.

حيث سخرت منه سحر نعيمي، قائلة: “تتذكر يا بيك شو كنت تحبّو”.

وتابعت “مارو الأسد”: “الرئيس الخالد حافظ الأسد الله يرحمه، والرئيس بوتين عاملين إلك أزمة نفسيّة، والله حالتك بتزعّل ههه، بشفق عليك غباء!”.

عربي 21