أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » إشاعات اسرائيلية تقول إن طيار “الشراعية” عربي حاول الانضمام لداعش وقد هبط بالمظلة عن عمد

إشاعات اسرائيلية تقول إن طيار “الشراعية” عربي حاول الانضمام لداعش وقد هبط بالمظلة عن عمد

قالت الإذاعة الإسرائيلية العامة، إن قائد الطائرة التي سقطت مساء أمس، في منطقة حوض اليرموك، جنوبي سوريا، عربي، حاول الانضمام لتنظيم “الدولة”.
وأوضحت الإذاعة (رسمية) نقلا عن مصادر إسرائيلية لم تكشف عن هويتها، قولها إن الشاب، مواطن إسرائيلي من أصل عربي، يسكن في قرية “جلجوليا”، ويبلغ من العمر 23 عاما، واجتاز الحدود السورية، جنوب هضبة الجولان أمس، بواسطة طائرة شراعية.
وأضافت الإذاعة إن الجيش الإسرائيلي يعتقد أن الشاب قام بتنسيق هبوطه، مع عناصر في الجانب السوري من الحدود، بهدف الانضمام الى أحد الفصائل المقاتلة.
وسقطت طائرة قيل إنها “زراعية”، في منطقة حوض اليرموك، بريف درعا الغربي، الذي يسيطر عليه لواء “شهداء اليرموك”، المتهم بمبايعته لتنظيم “الدولة”.
وساد الاعتقاد أمس أن الطائرة سقطت “نتيجة عطل فني خلال تحليقها فوق أراضي الجولان السوري المحتل من قبل إسرائيل”، دون معرفة مصير قائدها.
قالت القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، إن ما تسمى الرقابة العسكرية الإسرائيلية سمحت بنشر معلوماتٍ تتعلق بسقوط الطائرة الشراعية مساء السبت في الجولان السوري .
وأعلن جيش الاحتلال الاسرائيلي حالة الاستنفار أمس؛ تخوفا من وقوع إسرائيلي في الأسر لدى تنظيم “الدولة” بعد الحديث عن طائرة خفيفة دخلت الجولان السوري بطريق الخطأ، حيث لاحظ الجيش ساعات بعد ظهر أمس طائرة شراعية تتجه نحو الجانب السوري من الجولان، ما استدعى حضور قوات كبيرة من جيش الاحتلال الاسرائيلي ووحدات خاصة التي بدأت تتعامل مع الحادث وسط تقديرات بأنه إسرائيلي.