أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » في عيد الشكر…أوباما يدعو الأمريكيين إلى التضامن مع اللاجئين السوريين

في عيد الشكر…أوباما يدعو الأمريكيين إلى التضامن مع اللاجئين السوريين

ككل عام تعمد عائلة الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى الاحتفال بعيد الشكر. في كنيسة سان لوك الكاثوليكية بواشنطن قدم أوباما وزوجته وابنتاه وجبات للمتشردين. الرئيس الأمريكي استغل المناسبة لدعوة الأمركيين إلى التضامن مع اللاجئين السوريين.

في عام 1620 ، مجموعة الحجاج الذين أتوا إلى هذه القارة ، كانوا لاجئين هربوا من العنف والإضطهاد من بلدانهم الأصلية. وبعد حوالي 400 عام نتذكرهم كجزء من تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، كما نفتخر بالرجال والنساء الذين ساعدوهم في الوقت الذي كانوا فيه في حاجة للمساعدة. لقد تأثرت بكرم الأمركيين الذين كتبوا لي رسائل عادية وأخرى الكترونية في الأسابيع الماضية وأكدوا لي أنهم سيفتحون أبوابهم للاجئين الذين عانوا من عنف تنظيم الدولة الإسلامية “.

وفي تقليد متجذر، أصدر الرئيس الأمريكي باراك أوباما عفوا رمزيا عن ديك رومي يدعى آبي خلال مراسم احتفالية في حديقة الورود بالبيت الأبيض. الأميركيون يحتفلون بعيد الشكر في الخميس الأخير من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر من كل عام.

المصدر: العرب في المانيا