أخبار عاجلة
الرئيسية » إقتصاد » أوكرانيا ترد بالمثل على العقوبات الاقتصادية الروسية

أوكرانيا ترد بالمثل على العقوبات الاقتصادية الروسية

قررت أوكرانيا وقف العمل بنظام التجارة الحرة مع روسيا، اعتباراً من اليوم 2 يناير/كانون الثاني 2016، وفرضت حظراً على استيراد بعض المواد الغذائية الروسية المنشأ، اعتباراً من 10 يناير/كانون الثاني الجاري، وذلك رداً على قرار روسيا وقف العمل باتفاقية منطقة التجارة الحرة مع أوكرانيا، وحظر استيراد المواد الغذائية الأوكرانية.

وأوضحت الحكومة الأوكرانية، في بيان لها، أن قرار فرض الرسوم الجمركية على المنتجات الروسية يرمي إلى “الدفاع عن المصالح والأمن الاقتصادي الأوكراني”، وأشارت الحكومة إلى أن مفعوله سيستمر حتى 31 ديسمبر/كانون الأول 2016، أو إلى حين عودة روسيا للعمل باتفاقية منطقة التجارة الحرة.

وقررت كييف أيضاً حظر استيراد عدد من المواد الغذائية الروسية، بما فيها اللحوم والأسماك والبن والشاي والكحول وغيرها، اعتباراً من 10 يناير/كانون الثاني، وحتى 5 أغسطس/آب المقبل، أو إلى حين عدول روسيا عن تطبيق حظر استيراد المواد الغذائية من أوكرانيا.

وبدأت روسيا اعتباراً من 1 يناير/كانون الثاني 2016، بتطبيق حظر استيراد المواد الغذائية ووقف العمل باتفاقية منطقة التجارة الحرة مع أوكرانيا، نظراً لدخول القسم الاقتصادي من اتفاقية الشراكة بين كييف والاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ.

وسبق لموسكو أن أكدت أن أوكرانيا لن تستطيع المشاركة في منطقة للتجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي وأخرى مع روسيا في آنٍ معاً.

وسيؤدي حظر استيراد المواد الغذائية من أوكرانيا إلى تراجع صادرات البلاد إلى روسيا بمقدار 600 مليون دولار هذا العام، بحسب تقديرات الحكومة في كييف.

المصدر: العربي الجديد – موسكو – العربي الجديد