أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » عبدالله أوجلان ليس علوياً

عبدالله أوجلان ليس علوياً

 

 

طابت أوقاتكم جميعا،

في الحلقة الأخيرة من الإتجاه المعاكس، وفي سياق الموضوع المخصص لها حول تركيا، قال مقدم البرنامج الدكتور فيصل القاسم لضيفه المصري أن عبدالله أوجلان علوي ولذلك كان النظام العلوي السوري يدعمه. في الواقع، سبق وأن شرحت للأخ فيصل القاسم قبل مدة من الزمن أن عبدالله أوجلان ليس علويا على الإطلاق. والغريب أن هذه الدعاية الباطلة، مازالت تجد رواجا بين الناس. عبدالله أوجلان مسلم سنـّي وكان متدينا في مقتبل عمره وتابعا لبديع الزمان الشيخ سعيد نورسي الكُردي. ثم دخل الرجل الجامعة وعالم الأفكار السياسية الحديثة، وتحول إلى يساري في فكره وسلوكه. أخوه الأصغر إسمه عثمان وأخته الأكبر منه إسمها عائشة. عثمان أوجلان يقيم في مدينة أربيل بإقليم كُردستان. وقامت الصحافة الكُردية بإجراء مقابلات عدة معه وقد شرح بالتفصيل أصول العائلة وإنتماءها المذهبي السني، نافيا بتاتا الإشاعات الكاذبة التي تقول بعلوية عائلة أوجلان. ومعلوم أن العلويين لا يسمون أبنائهم بأسماء عثمان وعائشة و…الخ. عثمان أوجلان نفسه وفي مقابلة مع أسبوعية البيان ومن ثم شبكة روداو الكُرديتين، أبدى إمتعاضه من سيطرة العلويين على حزب العمال الكُردستاني ووقوعه تحت هيمنة النظام الإيراني الشيعي. فقد صرّح أن حزب العمال الكُردستاني واقعٌ اليوم تحت سيطرة قيادات علوية مثل بسى فُرات وهي كُردية علوية ومن ثم دوران كالكان وهو تركي آذري شيعي. أما جميل بايك فحتى الآن أصوله غامضة فهناك من يدعي سنّيته وهناك من يلصق به الإنتماء العلوي. المهم أنه يساري ومعادي للتيار الإسلامي. نرجو من الزملاء الإعلاميين التحلي بالموضوعية والشفافية وتصحيح الأخطاء إن وقعت فليس من معصوم إلا الله.

بقلم علي سيريني