أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل : اللاجئين لديهم حقوق ولديهم التزامات أيضا مثل الاجتهاد في تعلم اللغة والبحث عن العمل.

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل : اللاجئين لديهم حقوق ولديهم التزامات أيضا مثل الاجتهاد في تعلم اللغة والبحث عن العمل.

شددت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في حوارها الأسبوعي المصور على ضرورة اجراء حوار مفتوح بشأن إدماج اللاجئين. وأكدت ميركل على أن اللاجئين لديهم حقوق ولديهم التزامات أيضا مثل الاجتهاد في تعلم اللغة والبحث عن العمل.

دعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إلى “حوار مفتوح” حول موضوع دمج اللاجئين في المجتمع، وذلك في حوارها الأسبوعي المصور عبر الانترنت اليوم السبت (25 يونيو/حزيران 2016).

وأعلنت ميركل أيضا خططا للقاء ممثلين عن الاتحادات والمنظمات الاجتماعية العاملة مع اللاجئين يوم الجمعة المقبل. وستكون المرة الرابعة التي تلتقي فيها جماعات اللاجئين. وقالت بهذا الخصوص ” لن ننجح إلا بالعمل معا “.

ورغم التفاعل الايجابي بين المواطنين الألمان واللاجئين، قالت ميركل إنه لا داعي “للتطرق بشكل غير مباشر” للمسائل التي تصاحب الاندماج بما في ذلك الأفعال الإجرامية على الجانبين. وقالت إنه يجب إيضاح الحقوق والالتزامات على نحو جلي. ويجب إتباع القوانين ولابد للاجئين من بذل الجهد لتعلم اللغة وإيجاد طريق لاكتساب الرزق.

وفي سياق متصل انتقد خبراء في المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في رسالة داخلية ضعف وسائل المراقبة في ملفات اللجوء. وحسب معلومات نشرتها مجلة شبيغل الألمانية فإن الوحدة المسؤولة عن المراقبة والتأكد من صحة القرارات الخاصة بملفات اللجوء لم تفحص في السنة الماضية سوى 0,01 من قرارات الخاصة باللاجئين والتي بلغت حوالي 283 ألف قرار شملت استجوابات المحكمة والرد على طلبات اللجوء.

على صعيد آخر حذر هولغر مونش رئيس هيئة مكافحة الجريمة في ألمانيا من خطر تنامي تكوين خلايا إرهابية جديدة تنتمي لليمين المتطرف في ظل تزايد الاستعداد لممارسة العنف من قبل يمينيين متطرفين ضد اللاجئين. وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) قال مونش إن موضوع الهجرة جعل الطيف اليميني يصل إلى أناس لم يكن لديهم قبل ذلك ميل لجرائم العنف أو لم يكونوا مصنفين كمتطرفين.

وتابع مونش أنه من غير المستبعد أن ينبثق عن تطور من هذا النوع هياكل راديكالية أو هياكل يصل بها الحال إلى أن تصبح هياكل إرهابية. يذكر أن عدد الاعتداءات على مساكن اللاجئين في ألمانيا وصل في العام الحالي إلى 568 اعتداء ووصف مونش حجم العنف اليميني بالخطير.

هـ.د/ ح.ع.ح (د ب أ، DW)

المصدر: دويتشه فيله