أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » الشاب يوسف نصر الله أعرج صاحب “سيلفي الفوسفور” شهيداً على أرض الملاح في حلب

الشاب يوسف نصر الله أعرج صاحب “سيلفي الفوسفور” شهيداً على أرض الملاح في حلب

استشهد يوم أمس، الشاب يوسف نصر الله أعرج الملقب بـ أبو قيس، ابن حي الحمدانية بحلب، والذي ذاع صيته قبل أيام بصورة السيلفي الشهيرة مع قنابل الفوسفور بريف حلب.

وقال مقربون من أبو قيس، المقاتل في الجيش الحر، إنه استشهد أثناء المعارك الدائرة على جبهة الملاح شمالي حلب لدحر قوات الأسد والميليشيات الإيرانية المتواجدة هناك.

وانتشرت لقطة “السيلفي” كواحدة من أغرب وأشهر الصور التي وثقت لحظات الحرب في سوريا، لاسيما أن أثبتت بالدليل لجوء روسيا إلى استخدام القنابل الفسفورية المحرمة دولياً في قصف مناطق من محافظة حلب، تأكيداً على نهج موسكو المتمثل في سياسة الأرض المحروقة.

واعتبر البعض أن “أبو قيس”، يستحق لقب أشجع صاحب لقطة سيلفي في العالم، كونه التقطها في مكان خطر للغاية كانت تتساقط عليه قنابل الفسفور، المعروفة بشدة فتكها وإلحاقها إصابات مميتة بمن تصيبه.

المصدر: أخبار السوريين