أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » طائرات العدوان الهمجي الروسي ترتكب مجزرة جديدة في حلب

طائرات العدوان الهمجي الروسي ترتكب مجزرة جديدة في حلب

ارتكبت الطائرات الروسية اليوم الجمعة مجزرة جديدة في مدينة حلب راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى، وسط قصف عنيف استهدف مدن وبلدات الريف الشمالي.

وقال ناشطون إن الطيران الحربي استهدف المحلات التجارية عند دوار الحلوانية في حي طريق الباب بعشرات الغارات الجوية، ما أوقع 20 شهيداً و30 جريحاً كحصيلة أولية، مع إمكانية ارتفاع أعداد الشهداء في الساعات القادمة لوجود العديد من الجثث تحت الأنقاض.

وتأتي المجزرة مع القصف العنيف الذي تتعرض له أحياء المدينة وبلدات وقرى الريف الشمالي والجنوبي عبر شن الطائرات الروسية عشرات الغارات، باستخدام أسلحة محرمة دوليا كالقنابل العنقودية وقنابل النابالم والفوسفور فضلا عن البراميل المتفجرة والصواريخ الفراغية.

في السياق ذاته، تعرضت مدينة حريتان إلى قصف عنيف بأكثر من 30 غارة جوية وعشرات الصواريخ، ضمن سياسة الأرض المحروقة التي تتبعها روسيا في حرق المدن السورية، عبر استخدام قنابل محرمة دولياً.

وكانت الطائرات الحربية قد استخدمت مادة النابالم الحارقة في حلب لأول مرة مطلع الشهر الجاري في مدينة (حريتان) بريف حلب الشمالي، ما أدى إلى إصابة سبعة مدنيين بجروح وحالات اختناق، وبعد يوم من استهداف بلدة حريتان، تركز القصف بالصواريخ التي تحوي مادة النابالم على منطقتي كفر حمرة وعندان بريف حلب الشمالي.

وبحسب مدير الدفاع المدني في حلب “عمار السلمو” فإن عدد الغارات من هذا النوع التي استهدفت ريف حلب، بشكل عام قد تجاوز الثلاثمئة غارة من قبل طائرات النظام الحربية والطيران الروسي.

أورينت نت.