أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » نظام الأسد يقرّ بمقتل 4 طيارين آخرهم اللواء “محمد بدر حسن محمود” بأقل من 24 ساعة

نظام الأسد يقرّ بمقتل 4 طيارين آخرهم اللواء “محمد بدر حسن محمود” بأقل من 24 ساعة

أعلنت الصفحات الموالية لنظام الأسد، عن مقتل 4 طيارين خلال أقل من 24 ساعة آخرهم اللواء الركن “محمد بدر حسن محمود” والنقيب الطيار “زين نايف خلوف”، إثر سقوط مروحيتهما في ريف دمشق، بعد إقلاعها من مطار “بلي” في ريف السويداء.

ويرى خبراء عسكريون أنه بفقدان هذه المروحية يكون اللواء 64م/د وقيادة نظام الأسد قد فقدت مروحية بأمس الحاجة إليها في هذا الوقت الذي تنهار فيه جاهزية معظم طائرات نظام الأسد حيث تقوم هذه المروحيات بدور المقاتلات وتقصف بالقنابل الكثير من المدن الثائرة.

اللواء الطيار الركن محمد بدر حسن من مصياف – عين الشمس، وهو قائد السرب 765 في اللواء 64 في مطار ”بلي” وهو من أكثر طياري الحوامات مشاركة في قصف المدن بالقنابل والصواريخ التي تحملها الحوامة mi-25 فمنذ انلاع الثورة كان هو رأس الحربة في سلاح الحوامات، وعمل في عدة مطارات في سوريا (مطار حماة العسكري- مطار تفتناز- مطار النيرب – مطار كويرس – مطار الطبقة – مطار دير الزور).

 

99

وقد نفذ هذا الطيار أكثر من 2000 طلعة قتالية وأطلق النارمن مدفع الطائرة وحواضن الصواريخ على المتظاهرين في إدلب والرستن وريف دمشق وريف دير الزور فضلا عن إلقاء آلاف القنابل الجوية على مدن سورية وبخاصة ريف دمشق الغوطتين.

ويذكر أن اللواء 64 خسر خلال الثورة أكثر من 20 مروحية سواء بإسقاطها أو بتدميرها على الأرض في عدة مطارات منها دير الزور وتفتناز وبلي وبخسارة اللواء 64 لهذه المروحية يكون قد فقد طائرة جديدة من سربه.

من جهة ثانية أكدت صفحة “شهداء حي الزهراء والأرمن” الموالية على موقع فيس بوك مقتل العقيد الطيار “عدنان منير السالم” من قرية ‫”جرنايا”‬ بريف حمص الغربي، إثر تحطم طائرته في السويداء أثناء قيامه “بواجبه الوطني”، كما أكدت صفحات أمس مقتل الطيار نورس حسون بعد سقوط طائرته في منطقة القلمون بالقرب من جيرود.