أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » البث المباشر على فيسبوك بحاجة موافقة أمنية في دمشق تحت طائلة التوقيف

البث المباشر على فيسبوك بحاجة موافقة أمنية في دمشق تحت طائلة التوقيف

أوقفت دورية أمنية ظهر مراسل شبكة “دمشق الآن” الموالية للنظام، وذلك خلال قيامه ببث مباشر لأجواء اليوم الأول من العيد في العاصمة السورية.

وكتبت الشبكة على صفحتها في فيسبوك تحت عنوان “القوى الأمنية في دمشق تلقي القبض على مراسل “دمشق الآن” في البث المباشر”، ما نصه:

(في حادثة هي الأولى في سورية منذ إطلاق الفيس بوك ميزة المباشر القت القوى الأمنية المختصة في منطقة البرامكة على أحد مراسلي دمشق الآن أثناء قيامه بعمله في نقل صورة الحياة في العاصمة دمشق مباشرة لمتابعي شبكة “دمشق الآن” في فيديو كان يُبث مباشرةً).

وتابعت الشبكة خبرها: (الفيديو الذي كان يشاهده آلاف المتابعين لدمشق الآن تفاجأوا بأن الجوال بدأ يصور بشكل عشوائي وقيام عناصر الأمن بواجبهم في سؤال المراسل ماذا تصور ولأي جهة تتبع والتحقيق معه في حين كان مايزال البث مباشر يعمل ويشاهده متابعوا الشبكة الذين أضحكهم هذا المشهد الذي يشاهدونه لأول مرة).

وأكدت الشبكة أن الدورية أطلقت سراح مراسلها بعدما عرفت أنه تابع لها، وعلّقت على الخبر بتوجيه الشكر لقوى الأمن على قيامها بواجبها والموافقة على البث المباشر في صفحة فيسبوك!

https://www.facebook.com/dimashq.now/posts/954348331357446

المصدر: الاتحاد برس