أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » الجيش اللبناني يُداهم مجمع الأوزاعي ويعتقل 70 لاجئاً سورياً

الجيش اللبناني يُداهم مجمع الأوزاعي ويعتقل 70 لاجئاً سورياً

لا تزال سلسلة تفجيرات القاع، تثير ردود فعل عنيفة بدأت بالمطالبة برفع السلاح وتشكيل “لجان حماية شعبية” ولم تنتهي بالحملة المبيتة التي تستهدف يومياً اللاجئين السوريين، محملةً إياهم مسؤولية الهجوم، حيث تم الإعتداء على المخيمات وشن الجيش اللبناني مدعوماً بـ”حزب الله” حملة اعتقالات كبيرة طالت المئات من اللاجئين السوريين كان آخرهم 70 لاجئاً سورياً اليوم السبت في مجمع الأوزاعي.

وداهم الجيش اللبناني مجمع الاوزاعي للنازحين السوريين بالقرب مدخل صيدا الشمالي حيث قام بتفتيش المجمع بشكل دقيق واوقف 70 شخصا بذريعة “مخالفتهم شروط الإقامة الشرعية” كما جرت العادة.

ويوجد في مجمع الاوزاعي حوالي الف شخص من العائلات السورية النازحة و الهاربة من نيران الاسد، كما يأتي ذلك بعد أيام من إحراق أحد مخيمات اللاجئين السوريين المتواجدة عند مفترق بلدة “الحصينة، وعكار”.

ومع غياب أي دليل على تورط اللاجئين السوريين في تفجيرات القاع وفق ما أكده وزير الداخلية اللبناني نهاد مشنوق تصاعدت حملة المدهمات من قبل الجيش اللبناني كما تصاعد الخطاب العنصري من قبل شريحة من الشعب اللبناني ضد اللاجئين السوريين في البلاد، والذي تمثل بالاعتداء والضرب والتهديد بالحرق والقتل والاغتصاب، بالإضافة إلى فرض إجراءات جديدة ضد اللاجئين السوريين، عبر منعهم من التجول وتهديدهم بالترحيل.

أورينت نت.