أخبار عاجلة
الرئيسية » منوعات » كيف زارت امرأة هولندية 50 دولة دون أموال ؟

كيف زارت امرأة هولندية 50 دولة دون أموال ؟

تركت إيريس فلدويجك دراستها، وغادرت منزلها في هولندا، قبل خمس سنوات من أجل السفر والتجوال في أنحاء أوروبا وآسيا وحتى إيران ، و تسافر ايريس البالغة من العمر 24 عامًا ومعها الجيتار، الذي تستخدمه في العزف والغناء من أجل الحصول على المال، لتوفير الطعام.

وقالت إنها تقيم في المدن ليلاً، إما على ألواح أريكة أو تجد فندقًا يسمح بالسكن المجاني، مقابل العمل ، وعندما تكون في المناطق الريفية، تأخذ معها خيمة للإقامة فيها.

وقالت إيريس “في البداية كان المطلوب هو توفير المال، ولم أكن أفكر في مسائل السلامة الشخصية”.

وأضافت “الآن أنا في الحقيقة أفضل ذلك على أنواع السفر الأخرى لأنني أشعر وكأنني أرى الحياة من خلال عيون شخص أو عائلة محلية في البلاد التي أزورها، أن أسافر وحدي شيء جيد بالنسبة لي، لأنه من الصعب أن أجد أشخاصا يسعون لنفس الشيء الذي أبحث عنه، ورغم ذلك أود السفر مع امرأة أخرى”.

ولكن إيريس اعترفت بأن السفر منفرداً لا يخلو من بعض المخاطر، وأضافت “كانت هناك ظروف لم أشعر فيها بالأمان، وبعض الناس يعتقدون أنني عاهرة، وكان يجب على أن أكذب بشأن وجود صديق لي”.

وقالت إيريس بحسب ما نقلت شبكة إرم نيوز ،  إن  كبرى المفاجآت بالنسبة لها، كانت سهولة السفر والتجوال في أنحاء إيران ، وكشفت “لقد سمعت جميع التحذيرات، وقال الناس لي إنها ستكون مقبرتك”.

وأضافت “لكنها كانت أكثر البلاد ودية ولطفاً، وكان الناس مندهشين جدا لأنني امرأة تقوم بالسفر وحدها، وهو أمر لم يسمعوا به هناك من قبل”.

وبحسب صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، في العادة تقضي إيريس ثلاثة أسابيع على الأقل في كل بلد، قبل أن تعود إلى بلدها لقضاء عيد الميلاد.

وتوجد حالياً في الأرجنتين، حيث تقوم بجولة في أمريكا الجنوبية خلال الأشهر الخمسة الماضية ، واعترفت تلك الشابة بأن عائلتها تعبت من التكيف مع أسلوب حياتها المتشرد.

وقالت “لقد كانوا غير داعمين لي، وتركت دراستي للقيام بذلك لأنني لم أكن سعيدة هناك”.

وأضافت “لم يعجبهم ذلك، وما زالوا لا يحبون غيابي عن حضور أعياد الميلاد والمناسبات العائلية، في الحقيقة تعدّ الأسرة شيئا مهما بالنسبة لنا”.

وتابعت “عندما توفى جدي، اضطررت إلى العودة من صربيا، وهذا الأمر استغرق مني يوماً ونصف اليوم.. لقد كان ذلك شيئاً صعباً”.

يجب على إيريس العودة إلى منزلها في مدينة أوتريخت العام 2020 لتكمل دراستها، ولكنها تعتزم مواصلة ترحالها حتى ذلك الحين.

وأضافت “أنا لا أتطلع إلى العودة، أنا أحب حياتي هذه، لقاء أشخاص جدد ورؤية بلدان جديدة”.

وفيما يأتي قائمة بالدول التي زارتها ايريس، والتي شملت ألبانيا، الأرجنتين، أرمينيا، النمسا، بلجيكا، بليز، البوسنة والهرسك، البرازيل، بلغاريا، كوستاريكا، كرواتيا، جمهورية التشيك، الدنمارك، جمهورية الدومينيكان، السلفادور، استونيا، فنلندا، فرنسا، جورجيا، ألمانيا، اليونان، غواتيمالا، هندوراس، هنغاريا، إيران، ايرلندا، ايطاليا، كوسوفو، ليختنشتاين، لوكسمبورغ، مقدونيا، المكسيك، مولدوفا، الجبل الأسود، المغرب، نيكاراغوا، النرويج، بنما، بولندا، البرتغال، رومانيا، الاتحاد الروسي، سان مارينو، صربيا، سلوفاكيا، سلوفينيا، اسبانيا، السويد، سويسرا، تركيا، أوكرانيا، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة، أوروغواي، ودولة الفاتيكان.

شبكة إرم نيوز