أخبار عاجلة
الرئيسية » شؤون المهاجرين » العثور على 3 جثث لسيدة سورية وطفلتيها داخل “فريزر” للتجميد في منزلهن بالدنمارك والبحث جار عن الزوج
1

العثور على 3 جثث لسيدة سورية وطفلتيها داخل “فريزر” للتجميد في منزلهن بالدنمارك والبحث جار عن الزوج

عثرت الشرطة الدنماركية، الاثنين، على جثثِ مهاجرةٍ سورية وطفلتيها في الثلاجة بشقتهن، وبدأت عملية بحث عن والد الطفلتين.

وعُثر على جثة الأم (27 عاماً) والطفلتين (7 و9 سنوات) داخل الجزء المخصص للتجميد في الثلاجة بشقتهن، الواقعة في بلدة ابينرا الدنماركية، بعد أن أبلغ أقاربهن الشرطة بعدما انقطعت أخبارهن عدة أيام.

وأفاد بيان للشرطة المحلية بأن “الشرطة دخلت الشقة وعثرت على الجثث الثلاث في الثلاجة”.

وأضاف البيان أن “زوج المرأة ووالد الطفلتين لم يكن موجوداً في الشقة، ويجري البحث عنه”.

وكانت هذه العائلة السورية وصلت إلى الدنمارك عام 2015 وحصلت على اللجوء.

واستقبلت الدنمارك 21 ألف مهاجر في 2015. وقد تباطأ تدفق المهاجرين بعد أن أعادت الدنمارك فرض ضوابط حدودية مطلع 2016

المصدر: هافينغتون بوست عربي –

 

 

صديق للعائلة (فضل عدم الكشف عن أسمه) قال لروزنة، إن العائلة كانت تترد إلى منزله بشكل أسبوعي، قائلا “إن الزوج المدعو حميد محمد وهو من قرية “باسوطة” كان يقطن في مدينة عفرين بالقرب من حديقة التجارة، ويعمل بمجال تجارة البضائع، وكانت الزوجة شيرين وبناتها رندا وليندا، يترددون أسبوعياً إلى منزلنا، كانوا أناساً طيبين وبسطاء وودودين جداً.

واتهم صديق العائلة الزوج بالقتل وتساءل عن الاسباب التي قد تكون دفعته لارتكاب جريمة القتل بحق زوجته و وبناته معبرا عن صدمته بما حصل .

وقال أحد أقرباء العائلة أن خلافاً قد نشب مؤخراً بين الزوج وزوجته بعد أن قرر الزوج “حميد” العودة إلى سوريا فيما رفضت زوجته الفكرة، مما فاقم الخلاف بينهم وجعل كل طرف منهم يجلس بمنزل منفصل.

تجدر الإشارة إلى أن الزوج مطلوب الآن من قبل الشرطة لاستجوابه، إذ بدأت الشرطة تحقيقاتها و قامت باستجواب الجيران والناس الذين قد يعرفون الأسرة.

يذكر أن المرأة و زوجها هم أولاد عمومة وجاءوا مع ابنتيهما كـ لاجئين إلى الدنمارك وحصلوا على حق اللجوء في صيف العام الماضي 2015.