أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » قائمة بأسماء أبرز الضباط الذين تم قتلهم في معركة حلب الأخيرة / مقتل عشرة ضباط برتب مختلفة،
قائمة بأسماء أبرز الضباط الذين تم قتلهم في معركة حلب الأخيرة / مقتل عشرة ضباط برتب مختلفة،

قائمة بأسماء أبرز الضباط الذين تم قتلهم في معركة حلب الأخيرة / مقتل عشرة ضباط برتب مختلفة،

تكبد كل من نظام الأسد والحرس الثوري الإيراني وميليشيات حزب الله خسائر كبيرة في القادة العسكريين الميدانيين خلال الهجوم الذي شنته فصائل الثوار على المنطقة الغربية بغية كسر الحصار عن مدينة حلب.

وتم توثيق مقتل 22 ضابطًا وجنرالاً خلال ثلاثة أيام من معركة حلب، وفي مقدمتهم جنرالان من الحرس الثوري الإيراني وهم الجنرال “محمد حسيني رفيع” وهو برتبة عميد و”الحاج كنان” برتبة عقيد، والعميد ذاكر حيدري والقيادي الميداني محمد كياني والجنرال المتقاعد “غلام رضا سمايي”، بحسب ما نقل موقع الدرر الشامية.

فيما لم يتم التأكد من مكان مقتل الأخير إذا كان في حلب أو بمناطق أخرى.

وقد نعى حزب الله مقتل سبعة من قادة مجموعاته الميدانيين، وهم: محمّد علي هزيمة، وحسين عدنان شقير من بلدة ميس الجبل الجنوبية، وحسن حسين حوماني من بلدة حاروف في قضاء النبطية، وعلي حسين الطويل من ضاحية بيروت الجنوبية، ويوسف محمد نصر الله من مدينة صور، وملحم علي نون الرام من بلدة البقاعية في قضاء بعلبك، وحسن علي عبدالله من بعلبك.

أما بالنسبة لنظام الأسد فقد اعترفت مصادر إعلام رسمية بمقتل عشرة ضباط برتب مختلفة، وهم “العقيد موفق علي عيسى، والعقيد زياد هائل العفلق، والعقيد بشار معذى أبو حمرة، والقائد في ميليشيا صقور الصحراء بشار أبو خليل، والرائد بشار معين رسلان، والنقيب خلدون أحمد ديوب، والملازم أول محمد علي السعيدي، والملازم أول يزن صارم، والملازم محمود طلال العوجة، والملازم أول طيار عبدالله زين”.

وتجدر الإشارة إلى أن الحصيلة الأولى لقتلى النظام وميليشياته بحسب ما أكدته مصادر عسكرية من الفصائل الثورية تجاوز الـ130 بين ضابط وعنصر، وذلك خلال معارك السيطرة على “ضاحية الأسد وقرية منيان والفاميلي هاوس وبيوت مهنا ومشروع 1070