أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » حرائق القرداحة تستمر لليوم الثاني على التوالي والنيران تلتهم مطعم “جبلنا”، الواقع إلى الشمال من مدينة القرداحة.
عمل متعمد من المعارضة  او من  السكان  للحصول  على  الفحم واراضي للسكن

حرائق القرداحة تستمر لليوم الثاني على التوالي والنيران تلتهم مطعم “جبلنا”، الواقع إلى الشمال من مدينة القرداحة.

حرائق القرداحة تستمر لليوم الثاني على التوالي والنيران تلتهم مطعما بريف اللاذقية

ما زالت الحرائق المندلعة في سفوح الجبال، المحيطة بمدينة “القرداحة” منذ صباح البارحة، مستمرة حتى الآن وسط عجز واضح من قبل فرق الطوارئ والإطفاء في إخمادها.

صفحات موالية للنظام السوري على مواقع التواصل الاجتماعي، ذكرت أن ‏محاولات إطفاء حرائق القرداحة، ما زالت خارج السيطرة والنيران تتجه نحو “جبل العرين” المطل على الساحل السوري، حيث عجزت وحدات الإطفاء ووحدات الدفاع المدني في إخماد الحريق، وقد أدى امتداد النيران، لاحتراق مطعم “جبلنا”، الواقع إلى الشمال من مدينة القرداحة.

واثار الحريق تفاعلا واسعا على مواقع التواصل في الاوساط المؤيدة والمعارضة على حد سواء، كيف لا والنيران تحاصر مسقط رأس النظام السوري “بشار الأسد”.

وكان الحريق قد بدا يوم امس، في السفح الفاصل بين بلدتي “الإريزة، والميسة” بريف القرداحة، لتمتد ألسنة اللهب بعدها جنوباً، بعد حرقها لمساحات واسعة من الاراضي الزراعية والحراجية التابعة لبلدات “الميسة، وديروتان، والإريزة”، وصولاً إلى أراضي بلدة “خريبات القلعة” بريف مدينة القرداحة.

كما امتد الحريق أيضاً، ليشمل المناطق المحيطة بقرى ” كفرز و المعلقة و القلمون و باقيلون و القرداحة” والجبال المجاورة، وصولاً حتى حدود “الخشاشة”، التي أصبح جميعها محاطاً بألسنة اللهب، وقد قام الدفاع المدني في حكومة النظام، بإجلاء سكان تلك القرى إلى مناطق آمنة، دون ورود أية معلومات حتى اللحظة عن وقوع إصابات.