أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » مقتل ثلاثةٍ من الثوار في اشتباكاتٍ مع (جيش خالد) غرب درعا
مقتل ثلاثةٍ من الثوار في اشتباكاتٍ مع (جيش خالد) غرب درعا

مقتل ثلاثةٍ من الثوار في اشتباكاتٍ مع (جيش خالد) غرب درعا

قضى ثلاثة من الثوار اليوم الثلاثاء (22 تشرين الثاني/نوفمبر) في اشتباكات اندلعت على أطراف منطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي، مع عناصر من “جيش خالد بن الوليد” المتهم بمبايعة تنظيم “داعش”، إثر محاولة الأخير التقدم باتجاه بلدة تسيل غرب درعا.

وقال الناشط أحمد الديري لـ “كلنا شركاء” إن مقاتلي جيش خالد حاولوا مساء اليوم التقدم باتجاه بلدة تسيل في ريف درعا الغربي، وذلك انطلاقاً من مواقعهم في حوض اليرموك، وجرت اشتباكات مع تشكيلات الثور في البلدة، قتل إثرها اثنين من الثوار وهما (ياسر القداح – أحمد أبو خشريف).

وأضاف بأن المجلس العسكري لبلدة تسيل أصدر بياناً فرض فيه حظر تجوال داخل البلدة، وذلك بعد انتشار إشاعات عن وجود سيارة مفخخة في البلدة.

وقضى مقاتل ثالث من تشكيلات الثوار ويدعى (هاني النصر الله)، إثر اشتباكات مع جيش خالد على أطراف منطقة حوض اليرموك، قبل محاولة الأخير التقدم باتجاه بلدة تسيل، بحسب الديري.

ويذكر أن المجموعات المتهمة بالانتماء لتنظيم “داعش”، وعلى رأسها لواء شهداء اليرموك، فرضت سيطرتها على بلدة تسيل أواخر شهر آذار/مارس الماضي، قبل أن تطردها تشكيلات الثوار وتستعيد السيطرة على البلدة مطلع شهر نيسان/أبريل الماضي.

إياس العمر: كلنا شركاء