أخبار عاجلة
الرئيسية » الشأن السوري » القوات الروسية تخلي مواقعها شرق تدمر عبر المروحيات العسكرية لأسباب مجهولة

القوات الروسية تخلي مواقعها شرق تدمر عبر المروحيات العسكرية لأسباب مجهولة

أخلت القوات الروسية اليوم الخميس، مواقعها في المنطقة الصحراوية شرق مدينة “تدمر” بريف حمص الشرقي.

وانسحبت القوات الروسية عبر المروحيات العسكرية، من معسكراتها في منطقة”الصوامع” شرق مدينة “تدمر” لأسباب مجهولة، ليبدأ تنظيم “داعش” فور انسحابها هجوماً واسعاً على المنطقة، مستخدما بذك السيارات المفخخة والأحزمة الناسفة، وقد خسرت قوات النظام وميليشياته عدة نقاط لها، بعد أن تراجعت مسافة 1.5 كيلومتر إألى الخلف.

تزامن ذلك مع هجوم مماثل، شنه التنظيم على مواقع قوات النظام في محيط حقل “المهر” النفطي بريف حمص الشرقي، حيث دارت اشتباكات عنيفة بين الطرفين، أسفرت عن مقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام، والاستحواذ على كميات كبيرة من الأسلحة الثقيلة وقواعد إطلاق صواريخ وغيرها.

ياتي ذلك بعد هجوم بدأه التنظيم صباح اليوم، بعد تمهيد كثيف بالأسلحة الثقيلة، على حواجز النظام في منطقتي “حويسيس” وحقل الشاعر، وأسفر عن مقتل وجرح نحو 30 عنصراً من قوات النظام فضلاً عن عشرات الجرحى وسيطرة التنظيم على 8 حواجز لقوات النظام في المنطقة، وقد استحوذ التنظيم على 3 دبابات، ومدفع 37 ومنصة و صواريخ كونكورس و عدد من الصواريخ، بعد فرار عناصر النظام الباقين من مواقعهم.

المصدر: الاتحاد برس