أخبار عاجلة
الرئيسية » فيديوهات مختارة » بالفيديو… مُحاصرٌ في حلب: روسيا لا ترغب بخروجنا من هنا أحياء ، تريدنا أموات، كذلك الأسد

بالفيديو… مُحاصرٌ في حلب: روسيا لا ترغب بخروجنا من هنا أحياء ، تريدنا أموات، كذلك الأسد

من بين مئات الرسائل التي نشرها ناشطو وأهالي حلب يودّعون فيها مدينتهم بعد اقتراب قوات النظام من السيطرة على بقية الأحياء المحاصرة في حلب، بثّ أحد أبناء المدينة رسالةً مصورةً باللغة الإنكليزية، بصوت حزين يظهر مدى الأسى الذي يعتريه، لأنه سيغادر قسراً الحي الذي تربى فيه دون عودة.

ويقول الشاب الحلبي في رسالته “: “الطقس ممطر الآن، والقصف هدأ بعض الشيء، ميليشيات الأسد تبعد ربما 300 متر من هنا، لا مكان آخر للجوء. هذه هي الأيام الأخيرة أتمنى التواصل معكم مرة أخر عبر (البيرسكوب)، أعتقد أننا تقاسمنا لحظات كثيرة داخل حلب”، بحسب الشريط الذي بثته قناة الحدث.

ويضيف الشاب “حقا أنا لا أعرف ماذا أقول، ولكن آمل، حقا آمل أن تتمكنوا من فعل شيء ما لأهالي حلب، لابنتي، ولأطفال آخرين”.

وخاطب الشاب مشاهديه بالقول “لا تؤمنوا بعد الآن بالأمم المتحدة، ولا بالمجتمع الدولي، لا تعتقدوا أنهم غير راضين بما يحصل، بل هم راضون بأننا نقتل، وبأننا نمر بواحدة من أروع المجازر في التاريخ الحديث”.

“روسيا لا ترغب أن نخرج من هنا أحياء، روسيا لا ترغب بخروجنا من هنا أحياء ، تريدنا أموات، كذلك الأسد” كما يقول.

وختم معلقاً على احتفالات موالي النظام في الجانب الغربي من حلب: “بالأمس كانت هنالك احتفالات في الجانب الآخر من حلب يحتفلون على أجسادنا، ولكن على الأقل نحن نعرف أننا كنا شعبا حرا أردنا الحرية. لم نكن نريد أي شيء آخر غير الحرية”.